هذه هي افضل طرق للمذاكرة والحفظ

هذه هي افضل طرق للمذاكرة والحفظ

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة النسيان وعدم القدرة على تذكر الأشياء بشكل سليم، وخصوصاً في فترة المذاكرات والاختبارات التي تجرى في المدارس أو الجامعات. وعلى الرغم من أن النسيان عادة طبيعية في جسم الإنسان، إلا أن القيام ببعض التمارين وتنفيذ بعض النصائح قد يساعد في التخلص من هذه العادة. كما تساهم في تقوية الذاكرة أيضاً. وخلال سطور هذا المقال سوف نتحدث عن افضل طرق للمذاكرة والحفظ [1] . تابع معنا القراءة لكي تتعرف على هذه النصائح.

افضل طرق للمذاكرة والحفظ

لكي تتمكن من اجتياز الاختبارات المدرسية أو الجامعية الخاصة بك، يجب عليك أن تنمي مهارات الدراسة والتعلم والتذكر بشكل أفضل. ويمكنك أن تقوم بذلك بسهولة عن طريق اتباع بعض الملاحظات والتعليمات الطبية والاجتماعية المفيدة. تابع قراءة الفقرات التالية لك تتعرف على هذه الطرق والملاحظات.

النوم بشكل جيد

افضل طرق للمذاكرة والحفظ

الطريقة الأولى من طرق المذاكرة والحفظ هي النوم بشكل كافي، يعمل الجسم على تنفيذ بعض العمليات الحيوية أثناء مرحلة النوم، ومرحلة النوم العميق بشكل مخصص. إذ يقوم الجسم حينها بتقوية الروابط البروتينية الموجودة في الدماغ، والتي تلعب دوراً كبيراً في عملية التذكر. كما تساهم في نقل المعلومات من الذاكرة قصيرة الأمد إلى الذاكرة طويلة الأمد.

بالتالي في حال لم يحصل جسمك على قسط كاف من النوم، فإنك ستعاني من مشاكل في التذكر وستجد صعوبة في الحفظ. ليس هذا فقط، وإنما يتنشط الدماغ بعد عملية النوم بشكل كبير. ولهذا في حال كنت تنام لساعات قليلة فإنك قد تواجه مشاكلاً في عملية التركيز أو التعلم مهما كانت الأشياء التي تدرسها بسيطة.

ببساطة، يمكن التخلص من هذه المشاكل عن طريق منح الجسم قسطاً مناسباً من النوم في كل ليلة. ونركز كل عبارة “كل ليلة” لأنه لا يمكنك أن تحرم جسمك من النوم لعدة أيام ومن ثم تعوض هذا الفاقد عن طريق النوم لساعات طويلة في يوم واحد. وننصحك بأن تنام لمدة تتراوح بين 6 و 8 ساعات يومياً، وأن تقوم بتجريب القيلولة النهارية، لأنها قد تساعدك بشكل كبير على التركيز والتنشيط.

تناول الأغذية الصحية

الطريقة الثانية من طرق المذاكرة والحفظ هي تناول الأغذية الصحية، لا يلعب النوم وحده دوراً في عملية التذكر والتعلم والحفظ، وإنما تساهم الأطعمة التي تتناولها في هذه العملية بشكل كبير أيضاً. ومن المعروف أن بعض الأطعمة الطبيعية، مثل العسل والزعفران وغيرها، تعمل على تقوية ذاكرة الجسم بشكل ملحوظ. وذلك بالإضافة إلى المكسرات بأنواعها، والشوكولا بأنواعها أيضاً.

ولكي تضمن التأثير الإيجابي الأفضل الناتج من تناول الطعام، ننصحك بأن تجعل وجباتك الغذائية متوازنة قدر الإمكان. أي أن تقوم بتناول الخضار والفواكه بشكل أكبر إلى جانب الوجبات الطبيعية، وأن تبتعد عن الأطعمة السريعة المليئة بالدهون. الجدير بالذكر أيضاً أن بعض أنواع البقوليات مثل الفول والعدس يتطلب طاقة كبيرة للهضم، بالتالي فإن المعدة بعد تناول هذه الأطعمة تصبع محط الاهتمام الأول للجسم. ولهذا ابتعد عن هذه الأطعمة خلال أيام الدراسة أو أوقات الاختبارات.

يجب علينا هنا أيضاً أن نتطرق بالحديث إلى المنبهات مثل مشاريب الطاقة والشاي والقهوة. ففي حين يمكن بتناول كمية معتدلة من هذه المنبهات تنشيط الدماغ ومساعدته على التركيز بشكل أفضل، إلا أن تناول كميات كبيرة منها قد يسبب الأرق أو التوتر، أو حتى مشاكل في النوم والاستيقاظ. ولهذا قم باستهلاك هذه المواد بشكل معتدل وغير مبالغ فيه.

التقليل من الإجهاد والتوتر

افضل طرق للمذاكرة والحفظ

يعتبر التوتر واحداً من أهم عوامل ضعف الذاكرة وعدم القدرة على التركيز. أما بالنسبة للإجهاد، فإنه يجعل الجسم ضعيفاً، ويترك الدماغ مشغولاً غير قادر على التركيز. ولهذا إذا كنت ترغب في تحسين ذاكرتك وطريقة حفظك، فما عليك إلا أن تتخلص من التوتر والإجهاد والقلق.

ولكي تقوم بذلك، يمكنك أن تشغل بالك عن المعدل النهائي بالتفكير في أهمية الأشياء التي تقوم بدراستها بدلاً من ذلك على سبيل المثال. فضلاً عن ذلك، تساعدك عملية التأمل ولو لفترة قصيرة على تهدئة الأعصاب وتخليصها من التوتر والقلق. أما بالنسبة للإجهاد، فيمكن التخلص منه عن طريق النوم بشكل جيد، والالتزام بوقت نوم واستيقاظ ثابت قدر الإمكان.

تنظيم الوقت

تنظيم الوقت من أهم طرق المذاكرة والحفظ، في الواقع يمكنك بتنظيم وقتك أن تتخلص من كافة المشاكل التي تعاني منها من ناحية الذاكرة والتعلم والحفظ إذا صح التعبير. وذلك لأنه بتنظيمك لوقتك بطريقة صحيحة فإنك ستحصل على مدة كافية من النوم. كما أنك ستتخلص من التوتر لكونك متأكداً من أن الوقت الموجود بين يديك كاف بشكل مناسب لإنجاز الدراسة أو التخطيط أو القراءة التي ترغب في القيام بها. فضلاً عن ذلك كله، في حال قمت بوضع مواعيد معينة للحفظ والدراسة والنوم، فإنك ستستثمر وقتك بشكل أفضل بكثير. كما ستجد لساعات ضائعة كثيرة فوائداً كبيرة.

ما يجب عليك معرفته هنا أن تنظيم الوقت سلاح ذو حدين. ففي حال قمت بتقسم الساعات الخاصة بك بطريقة صحيحة، سيظهر لك هذا التنظيم نتائجه الإيجابية خلال أيام قصيرة فقط. ولكن إذا ما قمت بتقسيم الساعات بشكل غير منطقي أو بشكل لا يتناسب مع القدرة الاستيعابية والجسدية لك (مثل وضع 4 ساعات للنوم فقط أو الدراسة لمدة 8 ساعات على دفعة واحدة)، فإن النتائج ستكون سلبية بلا شك.

ممارسة الرياضة

قد تبدو لك فكرة ممارسة الرياضة فكرة غريبة نوعاً ما عندما نتحدث عن افضل طرق للمذاكرة والحفظ. ولكن في الحقيقة قد تساعدك الرياضة في علاج مشاكل عدم التركيز وضعف الذاكرة والحفظ. وذلك لأن تنفيذ التمارين الرياضية بشكل منتظم يساعد على تنشيط الجسم بشكل كبير، ويساعد على تنشيط الدورة الدموية. إذ يمكن أن تنام لمدة 8 ساعات يومياً، ولكن في حال كنت ترغب في حفظ شيء ما قد تجد نفسك متعباً أو غير قادر على التركيز. وهذا لأن الجسم يكون في حالة خمول نتيجة عدم ممارسة الرياضة.

ولهذا تعتبر الرياضة واحدة من افضل طرق للمذاكرة والحفظ، ولكن إذا ما تمت ممارستها بطريقة منتظمة. يجب التنويه هنا أننا لا نقصد بالرياضة التمارين الرياضية التي يتم تنفيذها لبناء العضلات ضمن الجيم أو النادي الرياضي. وإنما نتحدث عن رياضات بسيطة ومنشطة، مثل المشي والركض وغيرها.

الكتابة والقراءة

تعتبر الكتابة اليدوية واحدة من افضل طرق للمذاكرة والحفظ بشكل عام، وخصوصاً بالنسبة للمعلومات التي ترغب في حفظها للاختبار أو المذاكرة الجامعية أو المدرسية. وذلك لأن الكتابة تساعد الدماغ على ترسيخ المعلومات المكتوبة بشكل أفضل بكثير من قراءة هذه المعلومات فقط باستخدام العينين. فضلاً عن ذلك، قد تساعدك قراءة هذه المعلومات بصوت مرتفع على تذكرها بشكل أفضل أيضاً. ولهذا يلجأ الكثير من الدارسين إلى استخدام أساليب مثل الكتابة اليدوية أو القراءة بصوت عالي لتحفيز الدماغ على الحفظ بشكل أسرع وأسهل.

الجدير بالذكر أيضاً أن القراءة بصوت مرتفع أثناء المشي أو التجول تعتبر من افضل الطرق للمذاكرة والحفظ لأنها قد تساعدك وبشكل ملحوظ على دراسة المعلومات الجديدة بطريقة أسرع. لذا قم بتجربة هذه العادة، وفي حال لاحظت أنها تساعد فعلاً فعالة قم بتنفيذها. بالتالي ما عليك في المرة القادمة إلا أن تصطحب كتابك في جولة ضمن شرفة المنزل أو الحديقة.

هذه كانت قائمتنا بافضل طرق للمذاكرة والحفظ، لا تخشى من تجربة هذه الطرق الجديدة لمعرفة أي طريقة تناسبك وتتفاعل معك بشكل جيد. ولا تنسى أيضاً أن تقوم بزيارة موقعنا بشكل مستمر لقراءة المزيد من المقالات التعليمية والمفيدة الأخرى.

اقرأ أيضاً من موقعنا:

كل شيء حول استراتيجية العصف الذهني

المراجع

  1. Study tips | www.dal.ca
37 مشاهدة