هذا هو الفرق بين القصة والرواية

هذا هو الفرق بين القصة والرواية

الفرق بين القصة والرواية مثل الفرق بين أن النساء يريدنَّ أن يتحول الحب إلى رواية، أما الرجال فيريدونه قصة، فمن وجهة نظري أجد أنّ كل رواية تختلف عن الأخرى، وكل قصة تختلف عن مثيلتها لأن لكلً منّها ليله الخاص الغريب.

الفرق بين القصة والرواية

بين الرواية والقصة تشابه طفيف واختلافات جوهرية، هناك الكثير من يصِّف كاتب قصة ما على أنّه راوٍ وذلك لكونه سرد قصة في مجموعة تقع في عشرات الصفحات، بالتأكيد هناك تشابه بينهما من حيث الشكل ليس إلّا، فكلًّا مِن القصة والرواية سرديتان وكلاهما تتناول حكاية فيها بطل وأشخاص آخرون، وكذلك هناك بيئة تحدث فيها القصة، ناهيك عن أنّ كلًا منهما تنحصر بين دفّتي الكتاب يؤلفه الراوي في الرواية، والقاصّ في القصة القصيرة.

دعونا الآن نبحث في ميدان الفرق بين القصة والرواية.

مفهوم القصة والرواية

قبل أن نبدأ بطرح الفوارق بين القصة والرواية، لنوضِّح مفهوم كل منّها وفق الآتي :

مفهوم الرواية

الرواية نصّ أدبي طويل تتشابك فيها سلسلة من الأحداث، التي تنقسم إلى عدة فصول إمّا أن تكون مرقّمة أو مجدولة، وتحتوي الرواية على عدد غير محدد من الشخصيات الرئيسية، وأخرى ثانوية مرتبطة بالرئيسية تظهر وتختفي بين الحين والآخر.

يسمى كاتب الرواية ” روائي ” وقد يستغرق في كتابة روايته سنواتٍ طويلة.

مفهوم القصة

القصة نصّ أدبي تتمحور أحداثه حول حدث رئيسي واحد، يشارك فيه عدد محدود من الشخصيات بحيث لايكون صعبًا على القارئ أن يتذكر كل الشخصيات في القصة، على عكس الرواية تمامًا، القصة القصيرة لاتستهلك وقتًا طويلًا حتى يقوم الكاتب بإنجازها، ولكن هذا سيرتب عليه جهودًا أكبر لإيصال فكرته للجمهور.

يسمى كاتب القصة ” قاصّ ” أو ” كاتب القصة القصيرة “ .

الفرق بين القصة والرواية

1- الطول

  • القصة محصورة بعدد محدود من الكلمات تبدأ بألف وخمسمئة كلمة وتنتهي بثلاثة آلاف كلمة، ولا يجوز أن تزيد عن هذا الحد لأنها بذلك تكون قد خرجت عن الشروط الموضوعة ضمن هذا الحد.
  • الرواية لا منتهى لها إلا حين تتكامل عناصرها بشكل جلّي، وتضل إلى النتيجة النهائية، فهناك روايات بخمسين ألف كلمة وهناك روايات بمئة ألف كلمة، إضافة إلى أن هناك روايات قد تتعدد أجزاؤها.

2- الحدث

  • القصة

تتمحور أحداث القصة حول حدث رئيسي واحد في أغلب الأحيان، ولكن الملاحظ أنّ لبّ القصة هو الوصف الدقيق للحدث القصصي  الذي ينمو و يتطور بفضل الصراع بين الشخصية القصصية ونفسها، أو الشخصية القصصية وما حولها من أشخاص وبيئة تعيش فيها.

يمر الحدث القصصي بثلاث مراحل:

  • الحدث الأول : الاستقرار الظاهري للحدث الذي قد يتوتر نتيجة موقف ما فيبدأ الصراع.
  • الحدث الثاني : اشتداد الصراع وصولًا إلى ذروة الحدث ويتأزم مما يقود إلى مايسمى ” عقدة القصة ” .
  • الحدث الثالث : خاتمة الحدث لصالح ضد لشخصية الرئيسية في الصراع. أو لصالح الشخصية الرئيسية نفسها وتسمى هذه اللحظة ” لحظة تنوير القصة ” .

إذًا فالحدث القصصي لا بدَّ له أن يمر بالمراحل الثلاث السابقة والصراع الوجداني، الذي يربط بينها ليتطور الحدث تطورًا مقنِعًا حتى يصل إلى لحظة تنوير القصة، وهذا كله مغزى القصة وهذا التسلسل في الحدث القصصي هو الذي يظهر حبكة القصة.

  • الرواية

تتميز الرواية بأنها ليست سردًا بشريًّا تقريريًّا وإنما تصوِّر حدثًا بشريًّا، يعبِّر عن صفات الشخصية البشرة وصفاتها، هي أحداث تتشابك وتتعقد في إطار زمني ومكاني محددين كما تظهره الشخصيات المتحركة داخل الرواية.

طبيعة الأحداث الفنية للرواية وتسلسلها تجعلها مليئة بالغموض والمفارقة بما يشابه الحدث البشري الحقيقي، وذلك حتّى تجذب تشويق القارئ لمتابعة الرواية، كما أن بناء أحداث الرواية مشابه تمامًا للأحداث البشرية فهي تشتمل على البداية والوسط والنهاية، فيجب أن تكون بداية الحدث مهمة لِتشعلَ جمر اهتمام القرّاء ويوقنون أن الرواية تعالج مشكلة ما، في حين أنّ نهاية الحدث يجب أن تكون في الوقت الذي يتحقق فيه الهدف من الحدث الروائي ويشعر فيه أنّ الكاتب بحاجة إلى ضرورة إنهاء الحدث.

أحداث الرواية تقع وفق نظام محدد وهذا النظام هو ما يخلق بما يسمى ” الحبكة الروائية “، فإمّا أن تكون أحداث الرواية متماسكة ومترابطة بالحتمية والسبب والنتيجة، وإمّا أن تبنى على المصادفات أو المواقف التي لا يوجد بها سبب ونتيجة أي لا يجمعها أي ترابط منطقي، مما يؤدي إلى حبكة مفككة.

3- الزمان والمكان والفرق بينهما في القصة والرواية

  • القصة

يرد المكان في القصة بوصفه مسرحًا للأحداث، لكن يشار للمكان إشارة خاطفة قد تكون غامضة ولا ينتبه لها القارئ في حال غرقه بالأحداث.

الزمن في القصة زمن خيالي، يختلف عن الأحداث الواقعية وهو زمن واحد يتطور من خلال كلام الشخصيات، ويتوهم القارئ بأن الزمن حقيقي لكنه ليس كذلك.

  • الرواية

الزمن في الرواية هو جوهرها فهو يصوَر الصراع بين الإنسان والزمن وما يتخلله من تغيرات في البيئة. لذلك يظهر الزمن بوصفه بطلًا في بعض الروايات العظيمة.

المكان في الرواية لا يتوقف على الحدود الجغرافية له. بل امتدّ حتى يغطي البيئة كلها بعاداتها وتقاليدها ولهجتها وصراعاتها وأثرها على الشخصيات.

وهكذا يكون الفرق بين القصة و الرواية من حيث الزمان والمكان: هو في مدى تأثير حضور كليهما، الذي يبدو في القصة خاطِفًا غامضًا، وفي الرواية يحتل جوهرها.

القضايا التي تعالجها كلًّا من القصة والرواية

قد لايكون الفرق واضح بين القضايا التي تتناولها القصة والقضايا التي تتناولها الرواية، ولكن أي تشابه بينهما في القضايا ستفوز الرواية في اللعبة الأدبية، كمنصة لتنمية ماتوقفت عنده القصة.

القضايا التي تتناولها الرواية

تعتبر الرواية مجسَّم كامل عن مجتمع بكل تفاصيله. تتناول الفلسفة وعلم الاجتماع وعلم النفس والسياسة والاقتصاد والحب وكل قضايا المجتمع، ناهيك عن الراوٍ المبدع الذي يستطيع أن يكتب بكل المجالات المذكورة في رواية واحدة، نعم رواية واحدة فقط. ومثال عن ذلك الإبداع، الأديب والروائي العربي الشهير : ” نجيب محفوظ ” .

القضايا التي تتناولها القصة

تتشابه القضايا التي تتناولها القصة مع القضايا التي تتناولها الرواية، لكن في القصة تكون المعالجة محدودة تحكمها ظروف الزمن والطول، مثلًا : القصة تتناول الشؤون الاجتماعية لمجتمعٍ ما وكذلك النفسية والواقعية. ولكن إذا توقفنا عند كل قضية على حِدا سنجد أن الرواية تتناولها باستفاضة وتفاصيل أدق وأكثر.

روايات عالمية ساحرة

بعد أن تكلّمنا عن الفرق بين القصة والرواية. أقدِّم لكم بعض أشهر الروايات التي تسافر بك إلى عالمها الفريد وتجعلك تغوص بين أعماق كلماتها.

1- شيفرة دافنشي

هذه الرواية للكاتب الأمريكي دان براون، وصلت إلى أكثر من ثمانمائة مليون نسخة بعد أن تمّت ترجمتها إلى خمسين لغة، تدور أحداث هذه الرواية بين فرنسا وبريطانيا حيث تقع جريمة قتل في متحف اللوفر. ويبدأ السعي لكشف دور منظمة سريّة مقدسة في هذا الأمر.

2- الخيميائي

هذه الرواية دخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية لأكثر كتاب مترجم لكاتب على قيد الحياة. وهي أكثر الروايات مبيعًا وتحظى باهتمام القرّاء على مختلف أعمارهم، كتبها الروائي البرازيلي باولو كويلو، ومن أشهر مقولاته في الرواية التي دفعت القراء لاستلهام أفكار منها :

  • ” إذا رغبت في شيء، فإنّ العالم كله يطاوعك لتحقيق رغبتك “
  • ” أشدّ ساعات اليوم ظلمة هي تلك التي تسبق طلوع الشمس “
  • ” لن تدرك قيمتي حتى تفقدني.. ثم تعثر عليَّ من جديد “

قصص قصيرة عالمية

رغم قِلّة المفردات في القصة إلَّا أنها تحمل في طياتها معانٍ كثيرة، إليك بعضًا مما قرأتُ منها أنصحك بقراءتها :

  • الطبيب والمرضى
  • ابن الملك
  • الأب والابنة

الختام

أتمنى عزيزي القارئ بعد نهايتك لقراءة مقالنا هذا ” الفرق بين القصة والرواية” أن تهرع إلى المكتبة لتشتري رواية واحدة وقصة مثلها لتقرأهما وأنت تحتسي القهوة.

اقرأ أيضاً:

هيا لتتعرف معنا على قصة النبي نوح عليه السلام

12 مشاهدة