حمية الكيتونات | إحدى أقوى النظم الغذائية لخسارة الوزن

حمية الكيتونات | إحدى أقوى النظم الغذائية لخسارة الوزن

قد يكون مبدأ حمية الكيتونات صادماً للبعض، على اعتبار أنّ هذه الحمية تذهب إلى الاعتماد على الدهون بصورة رئيسية، ولكنها بالمقابل تقتصد بالكربوهيدرات إلى حد بعيد، و قبل أن تستهجن ماهية هذه الحمية عليك أن تعرف بأنّها فعالة جداً في خسارة الوزن، وإنّ تطبيقها على مدار أسبوع يعطي نتائج سحرية، لما يؤول عنها من دفع الجسم إلى حرق الدهون الزائد للحصول على الطاقة اللازمة، و لما كانت هذه الحمية شائعة في أوساط الكثير من الأشخاص الذين يسعون للحصول على قوام ممشوق و مثالي، فإننا و عبر هذا المقال سنقدم لك تقريراً مفصلاً عن حمية الكيتونات، و عن كيفية تطبيقها، و عن أبرز الفوائد المرجوة منها، فتابع قراءة المقال حتى النهاية، لتحيط علماً بكل هذه التفاصيل.

ما هي حمية الكيتونات؟

حمية الكيتونات

حمية الكيتونات أو الكيتو دايت هي نظام غذائي يهدف إلى تحويل اعتمادية الجسم في استصدار الطاقة من الكربوهيدرات إلى الدهون، مما يحفز حرق الدهون في الجسم لدى الوصول إلى الحالة الكيتونية، هذا و يتحقق ما سبق من خلال حمية غنية بالدهون، إذ تصل نسبة الدسم فيها إلى 80%، و فقيرة بالكربوهيدرات التي تمثل ما نسبته 5% فقط من مجمل السعرات الحرارية الواردة إلى الجسم، و مقتصدة بالبروتينات و التي تمثل حتى 15% من السعرات الحرارية [1] .

متى يمكن القول بأنّ الجسم وصل إلى الحالة الكيتونية؟

نقول أنّ الجسم دخل في الحالة الكيتونية ما أن يبدأ بحصوله على الطاقة من خلال حرق الدهون بدلاً عن الكربوهيدرات، و ذلك يمكن أن يتحقق بمجرد تخفيض الوارد اليومي من الكربوهيدرات إلى ما دون 50 غرام/اليوم، و يشترط ذلك الاقتصاد بتناول البروتينات أيضاً على اعتبار أنّه من الممكن لدى اختزالها أن تتحول إلى سكريات، و الجدير بالذكر أنّه من الممكن أن نستبين وصول الجسم إلى هذه الحالة، عبر التحاليل الدموية، أو تحليل البول، اللذان يستطلعان نسبة الأجسام الكيتونية في الجسم، أضف إلى هذه التحاليل الكثير من العلامات و الأعراض الجسدية التي ترافق حمية الكيتونات، و منها نذكر:

  • فقدان الشهية.
  • العطش.
  • كثرة التبول.
  • جفاف الفم.

المسموحات في الكيتو دايت

بطبيعة الحال إن حمية الكيتونات تسمح ببعض الأغذية التي سوف تمثل النظام الغذائي على مدار أسبوع، و من جهة أخرى تشترط الامتناع عن تناول أغذية أخرى، وبالحديث عن المسموحات نأتي على ذكر :

  • اللحوم الحمراء و البيضاء.
  • الحليب و مشتقات الألبان.
  • الأسماك، لا سيما تلك التي تشتمل على نسبة دهون عالية.
  • الخضروات التي لا تشتمل على نسبة عالية من الكربوهيدرات.
  • الدهون الصحية من مثل زيت الزيتون.
  • الأفوكادو.
  • البيض.
  • المكسرات.

الممنوعات في الكيتو دايت

و بالحديث عن الأغذية الممنوعة في حمية الكيتونات، فهي كلاً مما يلي:

  • كافة الأغذية التي يدخل في إعداداها السكريات، من مثل الأيس كريم أو المشروبات الغازية.
  • النشويات من مثل، الأرز، و المعجنات، و المعكرونة، و غيرها.
  • البقوليات.
  • كل أنواع الفواكه ما عدا الفريز و التوت الأسود.
  • الخضروات التي تشتمل على نسبة عالية من النشويات من مثل، البطاطا.
  • الصلصات الجاهزة.

نظام حمية الكيتونات على مدار أسبوع

فيما إذا كنت تريد تطبيق حمية الكيتونات، فيمكن لك الاستعانة بالجدول التالي، الذي سيمثل نظام غذائي على مدار أسبوع:

  • اليوم الأول

الفطور: ثلاث بيضات مقلية + جبن + سلطة.

الغداء: فخدين دجاج مطبوخة بالكريمة و مضاف لها الكوسا و الباذنجان + سلطة خضراء.

العشاء: لبنة مع زعتر و زيت الزيتون، أو سمك مطبوخ بزيت الزيتون مع الكرنب.

  • اليوم الثاني

الفطور: علبة تونة تطبخ مع الزبدة، و يمكن أن يضاف لها الفلفل و البصل + سلطة خضراء مع زيت الزيتون

الغداء: كرفس مع صلصة الأفوكادو + مكسرات

العشاء: لبنة كاملة الدسم مضاف لها زيت الزيتون و البندورة + بيتزا يضاف لها البيض و الجبن.

  • اليوم الثالث

الفطور: لبنة مع زيت الزيتون و بعضاً من الخيار و الخس + 3 بيضات مقلية مع الخضار.

الغداء: قطعة من البرغر تشتمل على الفطر و الجبن و الخضروات الخضراء.

العشاء: سمك يشتمل على نسبة عالية من الدهون، من مثل سمك السلمون يطبخ بالزبدة، و يضاف له الهليون.

  • اليوم الرابع

الفطور: مهلبية مضاف لها جوز الهند + الفول السوداني، أو بيض مع طماطم.

الغداء: الجمبري يضاف له زيت الزيتون + الأفوكادو.

العشاء: حساء من الدجاج مع كريمة الطبخ و الخضار.

  • اليوم الخامس

الفطور: كبدة مطبوخة + طبق من الخضروات الخضراء.

الغداء: سمك مطبوخ بزيت الزيتون + طبق سلطة.

العشاء: طبق من البيض مع زيت الزيتون وجبنة الشيدر.

  • اليوم السادس

الفطور: بيض مقلي + فطر + جبن الحلوم المشوي + قطع من لحم الديك الرومي المشوي.

الغداء: طبق من الدجاج مع الجبنة و الزيتون + سلطة يضاف لها زيت الزيتون.

العشاء: بيض + بروكلي و بصل و طماطم.

  • اليوم السابع

الفطور: لبن كامل الدسم + البيض مع شرائح الطماطم.

الغداء: طبق من الدجاج المطبوخ بالكريمة + بروكلي + سلطة جانبية.

العشاء: زبدة الفول السوداني + فراولة + التوت الأسود.

فوائد حمية الكيتونات

تأتي أهمية حمية الكيتونات نظراً لحجم الفوائد المرتقبة لدى الالتزام بها، و من هذه الفوائد نذكر [2]  [3] :

  • تعتبر حمية الكيتو إحدى أكثر الأنظمة الغذائية المعمول عليها لخسارة الوزن، بسبب ما تنتهجه من اقتصاد كبير في الكربوهيدرات، و بالتالي حرق مخازن الدهون، علاوةً على ما تفرضه من كبت لشعور الجوع.
  • تفيد مرضى السكر بشكل كبير، بسبب كونها من جهة تعمل على زيادة حرق الدهون التي تؤول عنها، و من جهة أخرى فهي تزيد إلى حد بعيد من حساسية مستقبلات الأنسولين.
  • تحسن الذاكرة و المحاكمة العقلية.
  • لها دور ملحوظ في محاربة الزهايمر.
  • تحارب الكثير من أنواع السرطانات.
  • تفيد في تدبير بعض الاضطرابات النفسية.
  • تقلل من نوبات الصرع.
  • تحسن من أعراض تكيس المبايض.
  • علاج الاضطرابات المعدية.
  • محاربة القلس.
  • تخفف من حموضة المعدة.

مضار حمية الكيتونات

على الرغم من تعاظم فوائد حمية الكيتونات حال الالتزام بها، إلا أنّ ذلك لا ينفي احتمالية ظهور بعض الأثار الجانبية و المضار عنها، و منها نذكر:

  • زيادة خطر تكون الحصيات في الكلى.
  • تراكم الدهون في الكبد.
  • عدم حصول الجسم على بعض الفيتامينات و المعادن، بسبب عدم اشتمال النظام الغذائي عليها.
  • تدني نسبة البروتين في الدم.
  • اضطرابات هضمية من مثل، القيء – الإمساك – الإسهال – المغص.
  • الدوار و الدوخة.
  • ارتفاع احتمالية الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية.
  • انخفاض كثافة العظام.
  • زيادة احتمالية التصلب العصيدي.
  • ضعف الطاقة، و بالتالي عدم القدرة على التمتع بالقدرة اللازمة على تنفيذ المهام الشاقة.
  • مخاطر مرتبطة بفرط الكيتونات في الدم.

متى من المتوقع أن تظهر نتائج حمية الكيتونات

لا يمكن حصر النتائج المرجوة من حمية الكيتونات على صعيد التخسيس و خسارة الوزن بمدة زمنية دقيقة، بسبب أن هذه النوعية من النتائج تكون مرتبطة بالعديد من العوامل ليس أخرها، عمر الشخص – نشاطه – حالته الصحية، إلا أنّه عموماً من المتوقع أن تظهر أولى النتائج خلال الفترة المتراوحة بين أسبوع و حتى 3 أشهر اعتباراً من تاريخ المباشرة بتطبيق الحمية، و الجدير بالذكر أنّه و عقب الأسبوع الأول فإنّ الجسم في الغالب يبدي خسارة في الوزن بما مقداره 2 – 4 كيلوغرام، و بعد الشهر الأول من المتوقع أن تكون خسارة الوزن حتى 8 كيلوغرام، و بعد انقضاء 3 أشهر فإنّه من المتوقع أن تكون الخسارة بحدود 20 كيلوغرام.

 

اقرأ أيضاً:

الدليل الشامل لحمية كامبريدج لإنقاص الوزن

 

المراجع

  1. Should you try the keto diet? | www.health.harvard.edu
  2. The Ketogenic Diet: A Detailed Beginner’s Guide to Keto | www.healthline.com
  3.  Is the keto diet good for you? | www.medicalnewstoday.com
158 مشاهدة

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.