دعاء سيدنا ايوب لتفريج الهم والكرب

دعاء سيدنا ايوب لتفريج الهم والكرب

إن اللجوء إلى الله عز وجل والإكثار من الدعاء عند الشدائد والإصابة بالمرض يعتبر أفضل طريقة للعلاج وزوال المرض، وفي هذا المقال وضعت دعاء سيدنا ايوب [1] الذي صبر على ابتلائه ولجأ لربه وناجاه فاستجاب له.

دعاء سيدنا ايوب عليه السلام

دعاء سيدنا ايوب عليه السلام

” ربي إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين ”
” اكشف عني وعن أهلي الضر، واشفي أنت الشافي المعافي لا شفاء إلا شفائك سبحانك ربي إني كنت من الظالمين ”
” اسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يرفع عني وعن أمة محمد صلى الله عليه وسلم البلاء، وأن يرحمنا رحمة واسعة ”
” يا من بيدك الشفاء والعلاج يا رب يا من أمرك بين الكاف والنون، وإذا أراد شيئاً يقول له كن فيكون ”
” ربي إنك رحمن رحيم يا شافي يا معافي، ارفع المرض واهزمه وانصر عبدك الضعيف فأنت على كل شيء قدير ”
” اللهم يا من شفيت أيوب وكشفت ضر يعقوب اشفي كل مريض يتألم ولا يتكلم ولا يعلم بحاله إلا أنت، اللهم إني أسألك الشفاء لكل روح عجزت عن النوم بسبب المرض، ارح ثم هون ثم اشفي فلا يعلم بوجعها إلا أنت إنك على كل شيء قدير ”
” اللهم إني أسألك باسمك الذي لا يضر معه شيء في الأرض ولا في السماء وأنت السميع العليم، أن ترفع عنا الضر وتبعد بيننا وبين السوء كبعد المشرق من المغرب ”
” أعوذ بالله وبقدرته وأعوذ بالله وبرحمته ومن شر ما أجد ومن شر ما أحذر ومن شر من يريد بي السوء، أن تبعده عني يا رحمن الدنيا ورحيم الآخرة ”
” أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة، يا رب ارحمني واشفني شفاء عاجل إلا يغادر سقماً وارفع عنا البلاء بقدرتك يا قادر يا عليم ”
” رب الناس اذهب البأس واشفي فلا شفاء إلا شفائك وعافي كل مبتلى فأنت المعافي، اشفه شفاء لا يغادر سقماً أبداً ”
” ارفع عنا ما نحن فيه، وافرغ علينا صبراً وارزقنا الرضا بالقضاء، وعاجل الشفاء شفاء لا يغادر سقماً برحمتك يا أرحم الراحمين ”

حكم الدعاء بدعاء سيدنا ايوب عند المرض

حكم الدعاء به عند المرض

إن سيدنا أيوب لجأ إلى الله عز وجل في وقت الشدة فاستجاب له، فلا بأس من اللجوء إلى الخالق والإكثار من الأدعية والأذكار عند المرض فهي من الأمور المستحبة.

ما هو ابتلاء سيدنا أيوب؟

ابتلاء سيدنا أيوب

كان سيدنا أيوب عليه السلام مثالاً للصبر عند الشدائد، فلقد أزال الله النعم عنه بعد الرخاء، ومرض مرضاً شديداً وفقد زوجته وأولاده وأهله، ولكنه بقي صابراً بالرغم من هذه الابتلاءات، فقال تعالى: { إنا وجدناه صابراً نعم العبد إنه أوّاب }، واشتكى لله من الشيطان فقال تعالى: { مسّني الشيطان بنصبٍ وعذاب } ومع هذا استمر بالدعاء والصبر رغم كل ما أصابه.

كم سنة استمر الابتلاء وكيف شُفي منه؟

كيف شفي من المرض

لقد صبر سيدنا أيوب على الابتلاء 18 عاماً، وعندما زاد مرضه نادى رب العالمين ” ربي إني مسّني الضر وأنت أرحم الراحمين ” فجاءت إجابة رب العالمين { اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب }، فركض فانفجرت تحت أقدامه عينان شرب من الأولى فكانت شفاء من الأدران، وشرب من الثانية فشُفي من أمراضه الأخرى وأكرمه الله بالتعافي.

اسئلة شائعة عن دعاء سيدنا ايوب

1. ما هو فضل دعاء سيدنا ايوب ” ربي إني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين ” ؟

إن الدعاء بهذه الكلمات تحمي الإنسان من أي شر قد يلاحقه، كما يمنح هذا الدعاء الإنسان الصبر والقوة لتحمل الابتلاءات.

2. ماذا قال الله تعالى لسيدنا أيوب؟

قال تعالى: {” واذكر عبدنا أيوب إذ نادى ربه أني مسّني الشيطان بنصب وعذاب * اركض برجلك هذا مغتسل بارد وشراب * ووهبنا له أهله ومثله معهم رحمة منا وذكرى لأولي الألباب “}.

3. ما سبب ابتلاء الله سبحانه وتعالى لسيدنا أيوب؟

إن ابتلاء الله سبحانه وتعالى لسيدنا أيوب لم يكن عقوبة على ذنب ارتكبه إنما لحكمة أرادها، ولعله أراد أن يرفعه للدرجات العليا على صبره.

اقرأ أيضاً:

دعاء وداع شهر رمضان | وكيف ينبغي للمسلم أن يودّع هذا الشهر الفضيل

 

المراجع

  1. www.upgradethelife.com | Dua Of Prophet Ayub
306 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.