ما لا تعرفه عن ريجيم الصوم المتقطع

ما لا تعرفه عن ريجيم الصوم المتقطع

يعتبر الجسم النحيف الرشيق المنحوت، الخالي من الدهون و الترهلات، من معايير الجمال التي تصبو لها الكثير من النساء، و لما كانت عملية الوصول إلى هذا الجسم تعوقها الكثير من التحديات، كأن تكون السيدة قادرة على الالتزام بجدول غذائي معين، و التقليل من السعرات الحرارية الواردة إلى الجسم، فضلاً عن ضرورة المواظبة على ممارسة التمارين الرياضية، فإنّ هذا ما يجعل من رحلة الوصول إلى شكل الجسم الجميل، صعبة إن لم تكن مستحيلة بالنسبة للبعض، و لكن مع ريجيم الصوم المتقطع لن تواجه السيدة كل هذه الصعوبة، لأنه سيكون بمقدورها الالتزام بشكل أكبر، فيما لو فرض عليها تقليل السعرات الحرارية، و الامتناع عن تناول أصناف معينة، فإذا كنت تتطلعين إلى خسارة بعضاً من الوزن دون مجهود بدني و نفسي كبير، فتابعي قراءة هذا المقال حتى النهاية، لكونه سيتناول طريقة ريجيم الصيام المتقطع، كإحدى أفضل الطرق لخسارة الوزن.

كيف يمكن لريجيم الصوم المتقطع أن يؤدي إلى خسارة الوزن؟

ريجيم الصوم المتقطع

يعمل الجسم على استقلاب الكربوهيدرات للحصول على الطاقة اللازمة لعمله، على اعتبار أنّ الغلوكوز هو المصدر الأول الذي يستقدمه الجسم في حال توفره لحرقة و إنتاج الطاقة تباعاً، و لكن في حال غياب مثل هذه المركبات فإنّ الجسم يعمد إلى الاستعانة بمصدر الطاقة الثاني، و هو الدهون التي يختزنها الجسم في النسيج الشحمي، و هنا تكمن فكرة ريجيم الصوم المتقطع، إذ أنّه و لدى حرمان الجسم من تلقي كميات الكربوهيدرات التي يحتاجها، فإنّ هذا سيجبره بطبيعة الحال إلى إذابة الدهون، بسبب أن الأخيرة عادةً ما يختزنها الجسم بصورة غير محدودة [1] .

و تجدر الإشارة هنا إلى أنّه توجد أكثر من طريقة لريجيم الصوم المتقطع، و تكون كلها بذات الكفاءة و المستوى في تحقيق الفائدة من خسارة الوزن، و إنّ تفضيل واحدة على أخرى يكون رهناً بنمط حياتك الذي يجب أن يتواكب و النمط المختار، فمثلاً إحدى الطرق هذه تكون من خلال حرمان الجسم من الطعام لمدة 12 ساعة كاملة، ليبدأ احتساب هذه الساعات اعتباراً من وقت النوم، فمثلاً إذا كان الشخص ينام لمدة 7 ساعات، فإنّ هذه المدة تكون مضمنة لوقت الصيام.

طرق ريجيم الصوم المتقطع

ريجيم الصيام المتقطع

توجد أكثر من طريقة تندرج تحت إطار ريجيم الصوم المتقطع، و فيما يلي سنعمل على استعراض أبرز هذه الطرق [2] :

1. الصوم لمدة 12 ساعة

تعتبر هذه الطريقة مناسبة للمبتدئين الراغبين بخسارة الوزن، بسبب أنّها تعمد إلى احتساب ساعات النوم من ضمن وقت الصيام، كأن مثلاً تعمدي إلى الصيام من ال9 مساءاً حتى ال9 صباحاً، و يأتي جدوى هذه الطريقة من ريجيم الصوم المتقطع، لما كانت قد كشفته العديد من الدراسات التي تحدثت عن أنّ الجسم يعمد إلى الاستعانة بمخازن الدهون للحصول على الطاقة، بعد أن يمر 10-16 ساعة عن الحرمان من الطعام.

2. الصوم لمدة 16 ساعة

إذا لم تلاحظي فارق لدى اتباع الخطة الأولى من ريجيم الصوم المتقطع، يمكن لكِ اتباع هذه الخطة، و التي تقوم على مبدأ الامتناع عن تناول الطعام لمدة 16 ساعة، ثم تناوله على مدار ال8 ساعات المتبقية، لذلك يشار لها بالخطة 16:8، هذا و كانت قد أشارت بعضاً من الدراسات التي تناولت هذه الطريقة على الفئران، بجدواها الكبير في خسارة الوزن، حتى و إن لم تختلف الكمية الواصلة إلى الجسم من السعرات الحرارية في ال8 ساعات، التي يسمح خلالها بأن يتناول الشخص ما يشاء من الطعام، أضف إلى ما تقدم أنّ هذه الطريقة لها فوائد على مستوى صحة الجسم، فهي تقلل من احتمالية الإصابة بالسكري، و الالتهابات.

3. الصوم ليومين فقط في الأسبوع

يقوم مبدأ هذه الطريقة على تناول الطعام الصحي على مدار 5 أيام من الأسبوع، ثم يصار إلى الاقتصاد بكمية السعرات الحرارية الواردة إلى الجسم في يومي الصيام، لتكون 600 سعرة حرارية للرجال، و 500 للنساء، هذا و كانت الدارسات التي تناولت تقصي أثر هذا النوع من ريجيم الصوم المتقطع، أثبتت أن فعل هذه الطريقة يوازي الطريقة التي تعمل على تقليل السعرات الحرارية بشكل دائم.

4. الصوم لمدة 24 ساعة / الأسبوع

في حال أردتِ اتباع هذه الطريقة من ريجيم الصوم المتقطع، فإنّه يتعين عليكِ الامتناع عن تناول الطعام لمدة 24 ساعة، لا يتخللها عدا شرب الماء، مع بقاء القدرة على تناول الطعام كيفما اتفق في باقي أيام الأسبوع.

5. الصوم يوم و الإفطار يوم

من طرق ريجيم الصوم المتقطع الصعبة، لا سيما على المبتدئين، لكونها تنص على الامتناع عن تناول الطعام ليوم كامل، أو كأن تكون كمية السعرات الحرارية الواردة إلى الجسم لا تتعدى ال500 خلال ال24ساعة، و بالمقابل يسمح في اليوم التالي بتناول كل أنواع الأطعمة، و بغض النظر عن كميات السعرات الحرارية الواصلة إلى الجسم.

6. تجاوز بعض الوجبات الرئيسية

مبدأ هذه الطريقة من ريجيم الصوم المتقطع بسيط. إذ ينص فقط على تخط تناول تلك الوجبة التي لا تشعرين عند حلول وقتها بالجوع، و تناول الطعام فقط لدى الحاجة.

7. ريجيم المحارب

تعتبر هذه الطريقة من ريجيم الصوم المتقطع قاسية، لكونها تقوم على مبدأ الامتناع عن تناول الطعام لمدة 20 ساعة، مع القدرة على تناول حصة إلى حصتين فقط من الخضروات أو الفواكه خلال هذه المدة، أما بالنسبة لل4 ساعات المتبقية من اليوم، فيتم فيها تناول وجبة كبيرة تشتمل على البروتينات – الدسم – الخضروات – الفواكه.

فوائد ريجيم الصوم المتقطع

فضلاً عن قدرة ريجيم الصوم المتقطع على خسارة الوزن، فإنّه من المتوقع له أن يؤول إلى الكثير من الفوائد. و منها نذكر [3] :

  • تحسين صحة القلب بشكل كبير.
  • تعزيز الذاكرة.
  • زيادة القدرة على التركيز.
  • الوقاية من السكري.
  • تحيد الدهون و الترهلات.

كيف يمكن الالتزام بريجيم الصوم المتقطع؟

على الرغم من عدم كون ريجيم الصوم المتقطع صعباً، مقارنةً مع غيره من الطرق التي تفرض نظاماً قاسياً، بالتزامن مع ممارسة الرياضة الشاقة، إلا أنّ البعض و رغم هذه السهولة قد يجد صعوبة في الالتزام بالخطة، لذلك سنعمل فيما يلي على ذكر أبرز النصائح و الخطوات التي من شأنها أن تزيد من فرصة الالتزام بهذا الصوم:

  • شرب كميات كبيرة من الماء، خلال فترة الصوم.
  • تناول أطعمة تساعدك على الشعور بالشبع من مثل، الفشار، الفواكه و الخضروات.
  • صرف الذهن عن التكفير بتناول الطعام، و إلهاءه بأعمال أخرى، من مثل مشاهدة الأفلام، أو لعب الفيديو جيمز.
  • تجنب القيام بأي مجهود بدني كبير خلال فترة الصوم.
  • من الممكن الاستعاضة عن السعرات الحرارية بالوجبات، باستخدام التوابل.

هل فعلاً يعتبر ريجيم الصوم المتقطع آمن؟

يمكن القول بشكل جازم بأن ريجيم الصيام المتقطع آمن تماماً. كما أنّه يعتبر أسهل بكثير بالمقارنة مع الطرق الأخرى الرامية إلى خسارة الوزن، إلا أنّ ذلك لا يتنافى مع كون هذا النوع من الريجيم من الممكن أن يشكل تحدي لبعض الأشخاص بشأن الالتزام به، كما أنّه لا يخلو من بعض الأثار الجانبية، و منها نذكر:

  • الصداع.
  • الدوار.
  • الإنهاك و التعب.
  • الغثيان.

اقرا أيضاً:

ما يجب عليك معرفته عن حمية الكيتو دايت

190 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.