هل سلبيات عدم الثقة بالنفس خطيرة لهذه الدرجة؟

هل سلبيات عدم الثقة بالنفس خطيرة لهذه الدرجة؟

في حين يعتقد الكثير من الأشخاص أن الثقة بالنفس ترتبط بالبرج أو بالشخصية، وأنها شيء لا يمكن تغييره، إلا أنها في الواقع ليست كذلك. حيث لا ترتبط الثقة بالنفس بالأبراج، ولا حتى بالشخصية، وإنما تنتج عن المواقف الاجتماعية التي تتعرض لها أثناء مسيرتك في الحياة. وبشكل عام، يمكن أن تؤثر ثقتك بنفسك على جوانب كثيرة من حياتك، ابتداء من مسيرتك المهنية، ووصولاً إلى حياتك الزوجية. تابع معنا قراءة السطور التالية التي سنتحدث فيها عن أبرز وأهم سلبيات عدم الثقة بالنفس.

سلبيات عدم الثقة بالنفس

في حال كنت تعتقد بأن الثقة بالنفس لا تؤثر في جوانب حياتك بشكل عام، فيجب عليك أن تغير هذا الاعتقاد. وذلك لأن معدل ثقتك بنفسك يظهر الكثير من الأشياء الخاصة بك للآخرين، ويؤثر بشكل كبير على حياتك المستقبلية والحالية. تابع معنا قراءة السطور التالية لكي تتعرف على أبرز وأهم سلبيات عدم الثقة بالنفس [1].

1- الشعور بالقلق أو الإحباط

سلبيات عدم الثقة بالنفس

بينت الكثير من التجارب الاجتماعية التي تم إجرائها على الأشخاص الذين يمتلكون معدلاً قليلاً بالثقة بالنفسهم بأنهم يشعرون بالقلق والإحباط بشكل مستمر. وبينت هذه الدراسات أن هذه النتيجة لا بد منها، وذلك لأنه في حال كنت لا تحب الشخص الوحيد الذي تعيش معه كل يوم، وهو أنت، فكيف لك أن تعيش بدون قلق أو تشاؤم. بالإضافة إلى ذلك، بينت هذه الدراسات أن الشخص الذي لا يمتلك ثقة بنفسه بشكل كبير ربما يعاني من خطر الإصابة بالاكتآب بشكل أكبر بكثير من الشخص الذي ليده ثقة كبيرة بالنفس.

2- محاسبة النفس بشكل كبير

بالحديث عن الثقة بالنفس من الناحية الفلسفية، فإن الأشخاص الذين لا يثقون بأنفسهم بشكل كبير يقومون بلوم أنفسهم على الدوام. كما أنهم يقومون بمحاسبة أنفسهم بطريقة حادة جداً. وفي حين يبدو لك هذا الأمر عادياً للوهلة الأولى، إلا أن استمرار هذه التصرفات قد يسبب في المستقبل كرهاً للذات، وقد يؤدي إلى العزلة الاجتماعية أو الاكتآب. ليس هذا فقط، وإنما أظهرت بعض الدراسات أن الأشخاص الذين لا يمتلكون ثقة عالية بالنفس يميلون إلى لوم أنفسهم على أخطاء لم يرتكبوها حتى. بالتالي فإن الشخص الذي لا يمتلك ثقة عالية بالنفس غالباً ما يفشل بإنشاء العلاقات، أو ينشأ علاقات سامة.

3- التوقف عن النضوج العاطفي والاجتماعي

في حال كان الشخص يمتلك معدلاً قليلاً للثقة بالنفس، فإنه لن يتمكن من النمو والتطور على الصعيدين العاطفي والاجتماعي. وذلك لأنه لن يتعلم كيفية مسامحة النفس، ولن يتعلم كيفية التعايش مع الأخطاء التي قد يرتكبها هو أو شخص قريب منه. ليس هذا فقط، وإنما أظهرت بعض الدراسات الاجتماعي التي تم إجرائها على الأشخاص الذين لا يمتلون ثقة كبيرة بأنفسهم بأنهم لا يتمكنون من النمو على المستوى الاجتماعي. وذلك لأنهم يعتقدون بأنهم أشخاص سيئون، بالتالي يعتقدون بأن ارتباطهم بشخص ما لن يجلب له إلا المشاكل.

4- عدم القدرة على تقبل المجاملات

من ناحية أخرى، أظهرت التجارب الاجتماعية والفلسفية أن الأشخاص الذين لا يمتلكون ثقة كبيرة بأنفسهم لا يتمكنون من تقبل المجاملات. وذلك لأنهم يعتقدون بأنهم أشخاص سيئين، أو أنهم أشخاص غير مؤهلين لتقبل المديح من الآخرين. وبشكل عام، في حال كان الشخص يكره نفسه، فكيف له أن يعتقد أن شخصاً آخر غيره سيحبها. ولهذا يميل الشخص ذو المستوى القليل بالثقة بالنفس إلى تكذيب المجاملات، وحتى يعتقد في بعض الأحيان أنها موجودة من أجل المصالح فقط.

5- الشعور المستمر بالتردد

لقد ذكرنا لك في الفقرات السابقة أن الشخص الذي لا يمتلك مستوى كبير من الثقة بالنفس يخاف بشكل كبير من ارتكاب الأخطاء. وذلك لأنه يحاسب نفسه بشكل حاد، مما يعني بأنه يخاف من ارتكاب الأخطاء خوفاً من محاسبة النفس في المستقبل. وبشكل عام، يمكن أن يكون الخوف من ارتكاب بعض الأخطاء أمراً جيداً، ولكن ليس كافة الأخطاء. فبدون ارتكاب الأخطاء لن تتمكن من التطور والنمو، وخصوصاً على المستوى النفسي والعاطفي والاجتماعي. وبدون هذه الأخطاء لن تتمكن من التعرف على نفسك بشكل أفضل.

الجدير بالذكر هنا أن الخوف الشديد من ارتكاب الأخطاء، وحتى الصغيرة منها، يجعل هؤلاء الأشخاص غير قادرين على اتخاذ القرارات. ولا نقصد بالقرارات هنا القرارات المصيرية أو المهمة فقط، وإنما أغلب القرارات الأخرى. على سبيل المثال، يمكن أن يترر شخص ما غير واثق من نفسه بحيال الذهاب في رحلة مع أصدقائه. وذلك خوفاً من الانتقادات التي يمكن أن تطاله منهم، أو خوفاً من الأخطاء التي يمكن أن يرتكبها في هذه الرحلة.

6- تقليل أهمية الذات

من المعروف أن الشخص الراغب باتخاذ قرار ما يقوم باستشارة الأشخاص الموجودين حوله أولاً، ولكنه دائماً ما يعود إلى نفسه ويأخذ برأيها. وذلك لأنك الشخص الأولى والأعرف بالأمور الخاصة بك، ولهذا لا يمكن لأي شخص أو طرف خارجي أن يتخذ القرار الصحيح بالنيابة عنك. وهذا لا يعني بأن آرائهم لا تهم، وإنما يعني بأن رأيك هو ذو الأهمية الأكبر بشكل عام.

ولكن بالنسبة للأشخاص الذين لا يمتلكون الثقة الكبيرة بأنفسهم، فإنهم غير قادرين على الوثوق في القرارات التي يتخذونها. أي أنهم سيقومون بتنفيذ القرارات التي يوصى بها من أطراف خارجية بدلاً من اتباع آرائهم الخاصة. بعبارة أخرى، في حال كان الشخص لا يثق بنفسه بشكل كبير، فإنه لن يثق بالقرارات التي يتخذها. وكما ذكرنا لك في الفقرة السابقة، سيبقى في حالة دائمة من التردد والخوف من ارتكاب الأخطاء.

7- إهمال النفس

يقال في الفلسفة أن الشخص يقوم بالاهتمام بالأشياء التي يحبها فقط، أو الأشياء التي تعود عليه بالفوائد. وبالنسبة للأشخاص الذين لا يمتلكون ثقة بأنفسهم، فإنهم يميلون إلى كره أنفسهم في وقت ما. بالتالي تقول بعض الدراسات الفلسفية التي تم إجرائها على هؤلاء الأشخاص أنهم يهملون أنفسهم بشكل كبير. وذلك نتيجة لكونهم يعتقدون بأنهم أشخاص سيئون، أو أشخاص لا يستحقون الأمور الجيدة التي يمكن أن تحصل لهم.

8- الإدمان

سلبيات عدم الثقة بالنفس

واحدة أخرى من أهم سلبيات عدم الثقة بالنفس هي الإدمان. حيث أظهرت بعض الدراسات الحديثة أن الأشخاص الذين لا يمتلكون ثقة كبيرة بأنفسهم يميلون إلى اتباع الطرق البشعة في المستقبل. ومن هذه الطرق هو الإدمان، حيث يعتقد هذا الشخص أن الأشياء التي سيدمن عليها ربما تكون صديقه الوحيد. وبما أن الشخص الذي لا يمتلك ثقة بنفسه يميل إلى كره ذاته، أي أنه لا يرغب في الحفاظ على جسمه، فإنه سيتغاضى عن آثار المدمنات بسهولة. ولهذا السبب نجد أن أغلب الأشخاص الذين لا يمتلكون ثقة كبيرة بأنفسهم هم من المدخنين.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال اليوم. حيث قمنا فيه بالتحدث عن أبرز وأهم سلبيات عدم الثقة بالنفس. لا تنسى أن تقوم بزيارة موقعنا بشكل مستمر، لكي تتمكن من قراءة المزيد من المقالات الأخرى، التي تتحدث عن المواضيع المشوقة والمفيدة.

اقرأ المزيد من موقعنا:

قائمة بجميع سلبيات التعليم عن بعد تعرف عليها

المراجع

  1. The 12 Significant Disadvantages | finetofab.com
178 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.