صفات الحروف في التجويد و أهمية تعلّمها

صفات الحروف في التجويد و أهمية تعلّمها

خير ما نبدأ به مقالنا اليوم هو حديث خاتم الأنبياء و المرسلين محمد صلى الله عليه و آله و سلم، حيث قال : ” مَثَلُ الذي يقرأُ القرآنَ و هو حافظٌ له، مع السَّفَرة الكِرام البَرَرة، و مَثَلُ الذي يقرأُ و هو يتعاهدهُ، و هو عليه شديدٌ، فله أجرَان “، و قال صلى الله عليه و آله و سلم أيضًا : ” خيرُكُم من تَعَلَّمَ القرآنَ و عَلَّمَه “. و نبدأ بعلوم التجويد بالبحث عن صفات الحروف في التجويد، و التي ستكون محور حديثنا اليوم، فتابعوا معنا حتى تكونوا مع السَفَرة الكَرام البررة الذين تحدّث عنهم الرسول الكريم عليه أفضلُ الصلاة و الَّسلام.

تعريف صفات الحروف و أهمية معرفتها في التجويد

تعريف صفات الحروف و أهمية معرفتها في التجويد

نبدأ أولًا و قبل الحديث عن صفات الحروف في التجويد بتعريف الصفة في اللغة العربية، و التي تعني : لفظ يدل على معنى في موصوفه. أمَّا تعريف الصفة اصطلاحًا : فهي عبارة عن الحال التي يكون الحرف عليها أثناء النطق به. و و لتعلُّم صفات الحروف في التجويد أهميّة تتجلّى كما يلي بحيث نذكر بعضًا منها :

  1. معرفة الصفات تساهم تحسين و تطوير النطق بالحروف و من ثم لفظها، و التي تختلف عن المَخرَج.
  2. معرفة الصفات تساعد على تمييز الحروف التي تكون مشتركة في المخرج، عن بعضها البعض [1].
  3. ثم إن معرفة صِفات الحروف في التجويد يعطي القارئ مَلَكة التمييز بين الأحرف القوية و الأحرف الضعيفة.

صفات الحروف في التجويد

صفات الحروف في التجويد

لصفات الحروف في التجويد نوعين، هما :

1- الصفات و ضدها

فيما يلي سنبيّن كلّ صفات الحروف التي تملك ضد لها، فيجب معرفتها و من ثم تطبيقها بالشكل الصحيح لها، حيث يعدّ تطبيقها سهل و كلّما تمرّن القارئ أكثر كلّما أصبح الأمر عليه سهلًا :

1- الشدّة و الرخاوة

  1. يتم تعريف صفة الشدّة من صفات الحروف في التجويد : على أنّها انحِباس في جريان الصَّوت أثناء النطق بحروفها، وسبب هذا يعتمد على قوة الاعتماد على المَخَرَج.
  2. ثم يأتي ضد هذه الصِّفة الشدّة هي صِّفة ” الرخاوة ” والتي تعرَف على أنَّها جريان الصوت أثناء النطق بأحدّ حروفها وذلك بسبب ضعف الاعتماد على المخرج.
  3. و بعد ذلك تأتي صفة بين هذين الصفتين تسمّى” التوسّط “، و مجموع حروفها في ” لِنْ عُمَر “.
  4. وفيما يأتي نذكر حروف الشدة حروف الشدّة : الهمزة والدال والجيم والتاء والقاف والكاف والباء والتاء.
  5. أمّا حروف الرخاوة هي : الحاء والثاء والهاء والسين والذال والفاء و الزاي والظاء والغين والضاد وحروف المد الثلاثة وحرفيّ اللين.
  6. حرفي الّلين هما : الياء و الواو الساكنين و المفتوح ما قبلهما.

2- الهمس و الجهر

  1. يتم تعريف صفة الهمس من صفات الحروف في التجويد على أنَّها جَرَيَان النَفَس عند النطق بحروف الهمس، وذلك بسبب ضعف الاعتماد على المخرج.
  2. ثم تأتي صفة الجَهر التي هي صفة الضد لصفة الحروف و هي الهمس، حيث تعرّف صفة الجهر على أنّه انحِباس جَرَيان النَفَس عند النطق بحروفه وذلك بسبب قوة الاعتماد على المخرج.
  3. و حروف الهمس هي مجموعة في  ” سَكَتَ فَحَثَّهُ شَخْصٌ “.
  4. أمّا حروف الجهر فهي الحروف التي بقيتْ مِنْ بَعد حروف الهمس.

3- الاطباق و الانفتاح

  1. تعرّف صفة الاِطبَاق التي هي من صفات الحروف في التجوي على أنّها اِلصاق الِلسان بالحَنَك الأعلى عند النِطق بأحد حروفه.
  2. ثم تأتي صفة الانفتاح ضد صفة الِاطباق، و التي تعرّف : على أنها انفتاح ما بين الِلسان و الحَنَك الأعلى عند النطق بأحد حروف الانفتاح.
  3. وفيما يلي حروف الِاطباق ألا وهي : الطاء والظاء الصاد والضاد.
  4. أمّا حروف الانفتاح فهي الحروف المتبقية بعد حروف الاطباق.

4- الاستعلاء و الاستفال

  1. تعرّف صفة الحروف في التجويد ” الاستعلاء ” على أنّها ارتفاع اللسان إلى الحَنَك الأعلى عند النطق بأحد حروف الاستعلاء.
  2. ثم تأتي صفة ” الاستفال ” ضد صفة الاستعلاء، حيث يتم تعريفها بأنّها : انخفاض الِلسان إلى أسفل الفَم وقاعه عند النطق بحروف الاستفال.
  3. وفيما يأتي حروف الاستعلاء: و هي مجموعة في كلمة ” خُصَّ ضَغَطٍ قِظْ “.
  4. أمّا حروف الاستيفال هي الحروف المتبقية من بعد مجموع حروف الاستعلاء.

5- الإذلاق و الإصمات

  1. نعرّف صفة الإذلاق من صفات الحروف في التجويد : هي عبارة عن الخفّة في نطق الحرف عند النطق بأحد حروف الإذلاق.
  2. ثم تأتي الصفة التي هي ضد صفة الإذلاق وهي ” الإصمات “، و هي : ثقل عند النطق بأحد حروف الإصمات.
  3. حروف الإذلاق هي مجموعة في كلمة ” فِرّ مِن لُّبٍ” .
  4. أمّا حروف الإصمات هي ما تبقى من حروف اللغة العربية مِن بَعد حروف الاذلاق.

2- الصفات التي لا ضدّ لها

يوجد صفات الحروف في التجويد التي لا ضدّ لها، و هي سبع صِفات كالتالي :

1- القلقلة

  • هي عبارة عن اضّطراب المَخَرج عند النطق بحروفها عند تَسكينه.
  • حروف القلقلة هي مجموعها في كلمة ” قُطْبُ جَدّْ “، القاف والطاء والباء الجيم والدال.

2- الصفير

  • صفة الصفير هي مِن صفات الحروف في التجويد التي لا ضد لها.
  •  هي عبارة عن صوت زائد يشبه صوت العصفور، و الذي يخرج عند النطق بحرف الزاي والسين والصاد.
  • ثم إنّ مخرج الصفير هو من الشفتين.

3- الانحِراف

  •  يعرّف الانحراف على انه ميل الحرف عند النطق فيه عن مخرجه.
  • حرفا صفة الانحِراف : اللام والراء.
  • يتَّصل عند النطق بالحرف بمخرج غيره.

4- الِّلين

  •  صفة اللين من صفات الحروف في التجويد التي لا تملك صفة ضد.
  • و هي عبارة عن إخراج حَرْفَي الِّلين مِن مَخرَجِهما بسهولةٍ ويسر.
  • ثم إنّ حَرْفَي الِّلين هما :  الياء والواو الساكنين المفتوح ما قبلهما.

5- الاستِطالة

  • الاستِطالة هي امتِداد الصَّوت من أول الِّلسان إلى آخرها عند النطق بحرف الضاد.

6- التكرير

  • نعرّف صفة التكرير من صفات الحروف في التجويد بأنّها عبارة عن ارتِجاف رأس اللسان عند النطق بحرف الراء وهذا لا يجوز بل و يجب الابتعاد عن فعله.

7- التفشي

  • التفشي هي عبارة عن انتشار الهواء بالفم أثناء النطق بحرف الشين.

صفات الحروف في التجويد القوية و الضعيفة

صفات الحروف في التجويد القوية و الضعيفة

مِن صفات الحروف في التجويد بأن هناك الحروف القوية و الحروف الضعيفة. و فيما يلي توضيح للحروف القوية و الضعيفة :

1- الحروف القوية

  • هي حروف الجهر و الشدة، الإطباق و الإصمات.
  • حروف القلقلة.
  • حروف الصفير.
  • حروف التكرير.
  • حروف الانحراف.
  • حروف الاستعلاء.
  • حروف الاستطالة.
  • ثم حروف التفشي و حروف الغنّة.

2- الحروف الضعيفة

  • حروف الهمس.
  • حروف الرخاوة.
  • حروف الانفتاح.
  • حروف الإذلاق.
  • حروف اللين.
  • حروف الاستفال.

ثم إلى هنا نكون قد تعلّمنا الجزء الأول من علوم التجويد و هي : صفات الحروف في التجويد.

اقرأ أيضًا :

دعاء لجلب الرزق والمال وسد الدين

المراجع

  1.   صفة الحرف | www.ar.wikipedia.org
172 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.