هكذا تكون طريقة صناعة الورق

هكذا تكون طريقة صناعة الورق

إن اكتشاف الكتابة أحدث ثورة إنسانية، فحين اكتشف الإنسان حياة المدن والاستقرار أصبح التدوين والتوثيق متاحاً، بعدما كانت أدواته بسيطة، كالقطن وألياف الكتان التي تكون المادة الأساسية في صنع الورق قديماً، وحتى أوراق الشجر ولحائها كان يصنع منها الورق، حتى قام الصينيون باختراع أوراق رقيقة من ألياف نباتية قديمة كشجر التوت والخرق البالية بحيث يخلط مزيج المواد مع الماء وتترك لتختمر ثم تفرد بشكل ألواح مسطحة لتجف تماماً بعدها تكون جاهزة للكتابة عليها وذلك في عام 100 ق.م ثم انتشر في اليابان وكوريا واسبانيا ومصر حيث قام الفراعنة باستخدام ورق البردي الذي ينتشر على ضفاف نهر النيل وفي الواحات، والجدير بالذكر أن امبراطور روما “فردريك” سنّ قانوناً على عدم قبول أي ورقة غير مصنوعة من مادة الورق، وسنذكر في هذه المقالة طريقة صناعة الورق بشكل كامل فتابع معنا.

المواد الخام المستخدمة في صناعة الورق

  • لب الخشب
  • ألياف الخضروات
  • السيليلوز
  • ألياف القطن
  • ألياف الكتان
  • ألياف القنب
  • ألياف القش
  • ألياف الخيزران
  • ألياف السبارتو
  • شجرة الصنوبر
  • لب شجرة التنوب حيث تضاف إليها بعض الخصائص الفيزيائية، ثم تكون قابلة للطباعة.

أما إذا أردنا صناعة أوراق ذات جودة عالية، نستخدم ألياف القطن، ونستخدم ألياف القش لأوراق ذات مرونة عالية، أما الأوراق الحالية فهي مصنوعة من لب الاخشاب من فصيلة الأشجار الصنوبرية اللينة.

مراحل معالجة المواد الخام المستعملة في صناعة الأوراق

  • لب الاخشاب يتم تحويله من رقائق الخشب الطويلة
  • نستخدم الاكسجين في تبييض الأوراق حيث نقوم بتلوين الالياف وغسلها وتكريرها وقديماً
  • استخدم الكلور للتبييض لكنه كان يضر بالبيئة لذلك استخدموا الاكسجين
  • نستخدم المصفاة المخروطية في تحسين جودة لب الخشب

طرق صناعة الورق

طريقة صناعة الورق

1- طريقة صناعة الورق بشكل يدوي في المنزل

الأدوات والمواد اللازمة:

  • وعاء كبير
  • قطعة قماش
  • الخلاط الكهربائي
  • الورق القابل إعادة التدوير
  • المياه
  • الشاشات
  • إطار من الخشب

طريقة الصنع:

نحضر إطار يناسب حجم الورقة، ثم نحضر ورق الجرائد القابل لإعادة التدوير، نقوم بتخليص الورق من أي شوائب، ونمزق الورق الكبير إلى قطع صغيرة، ثم ننقعها بالماء لمدة ساعة، حتى تصبح رطبة وذات مرونة كبيرة.

عند ذلك نحوله إلى مادة لبية ومليئة بالماء، نضعها بالخلاط الكهربائي مع ماء فاتر ويتم التشغيل بشكل تدريجي، ونقلب الخليط بالماء لنتحكم بسمك الورقة، ثم نتخلص من الورق الزائد ويجب أن يكون الخليط أكثر نعومة لذلك يتم إضافة قليل من النشاء السائل لمنع تغلغل الحبر في ألياف الورق.

نأتي بخليط اللب ونضعه في إطار خشبي ثم نحركه بهدوء ليتم إزالة الإطار من الخليط ويتم ترشيح الماء عبره، نحركه باستمرار كي نتحكم في سمك الورق، فإذا كان سميك أضفنا بعض اللب، نضغط بوساطة قطعة قماش على أعلى الورقة لإزالة الماء الزائد، نبعد القماش بعد أن تجف، نعيد العملية حتى يكون الورق دقيق وسلس، ويمكن أن نستخدم مجفف الشعر ليصبح جافاً تماماً.

2- طريقة صناعة الورق باستخدام المواد الخام

  • تأمين ألياف السيليلوز وخليط من الماء والمواد الكيميائية لفصل الألياف لتوفير الخشب الخام
  • القطن والكتان هو أحد مكونات الخشب الخام بالإضافة إلى الألياف النباتية
  • نطحن اللب بشكل ميكانيكي حيث يتم خلط الخشب مع اللب ليناسب أوراق الجرائد
  • الكرفت وهي طريقة تفصل الألياف الكيماوية بحيث تفصل اللجنين عن ألياف السيليلوز لنحصل على خليط قوي، وهي مكونات الورق المتين
  • نضيف مواد كيماوية لنبيض الخليط
  • نستخدم الغربال في خلط اللب وتحريكه لصناعة سجادة اللب، ثم نتخلص من الماء الزائد ليكون اللب جافاً تماماً
  • نستعمل بكرات كبيرة للضغط على الماء المتبقي لنصنع لفة واحدة بطول 10 متر
  • نضع مواد كيماوية لتلوين الورق ذو ملمس جميل وقوي ومقاوم للماء
  • نقوم بتقطيع الورق إلى أحجام مختلفة منها مسطرة ومنها غير مسطرة حسب الحاجة لتناسب جميع الزبائن

3- طريقة صناعة الورق بشكل ميكانيكي

  • ننقي المواد النباتية من الغبار والمواد العالقة بها
  • نأتي بوعاء كبير ونضيف الجير مع المواد النباتية ونغلقه بإحكام ونضعه على النار عدة ساعات
  • الألياف النباتية تتحلل وتتحد مع الجير بفضل الحرارة العالية لتكون خليطاً غير قابل للذوبان كالصابون
  • نفصل المواد السائلة من الخليط ليتحول إلى ألياف جافة
  • نقسم هذه الألياف إلى قطع صغيرة
  • نضيف مواد ملونة إلى المنتج ونضيف كبريتات الجير لكي يزيد حجم ووزن الورقة
  • نقوم بقص الورق حسب مقاسات معينة

أبرز أنواع الورق

  • ورق الكرتون: منه المقوّى ومنه العادي
  • ورق الطباعة: وهو ناعم الملمس خفيف الوزن مصقول جيداً
  • ورق الجرائد: هو ورق قليل المتانة خفيف الوزن
  • ورق المجلات: وهو ورق قليل المتانة كثير اللمعان خفيف الوزن ذو ملمس لطيف
  • ورق التصوير: يعتبر من أفخر أنواع الورق ذو نعومة شديدة

آلة صنع الأوراق

تدعى فوردينير وطريقة عملها تكون وفق الخطوات التالية:

  • نستخدم آلة لتقليل الرطوبة
  • ثم ندخل الأوراق إلى الآلة المذكورة
  • ثم ثنجفف الأوراق باستخدام المجفف الاسطواني مما يجعل الأوراق تمر على سلسلة براميل، قوامها فولاذي، وبدرجة حرارة تقارب 100 درجة سيليزيوس وهي لا تصدأ، وتكون رطوبتها حوالي 5%.

إعادة تدوير الورق

بسبب تزايد الطلب على استخدام الورق، مما أدى إلى انتشاره على نطاق واسع، أما الورق التالف أصبح عبئاً على البيئة، حيث قام بتلويثها لذلك لجأ العلماء إلى البحث عن طرق إيقاف هذا التلوث، فأعادوا تدويره حيث يتم تكديس الأوراق التالفة من المدارس والمحلات والمطاعم وإرسالها ثانيةً لإعادة تصنيعها.

فوائد إعادة تدوير الورق

  • يقوم بتوفير الطاقة.
  • يقلل من انبعاث الغازات الدفيئة لذلك فهو مفيد للبيئة.
  • يحافظ على الموارد الطبيعية.
  • المحافظة على المساحات الفارغة في مكبات النفايات للمواد التي لا يمكن إعادة تدويرها.
  • إن إعادة تدوير طن واحد من الورق ينقذ 20 شجرة، و بالتالي العملية مهمة للغاية.

على سبيل الفائدة فإن 8 ميغا واط من الطاقة توفر طاقة للبيت لمدة سنة، كما أن إعادة تدوير طن من الورق يقلل من انبعاث الغازات الدفيئة لمقدار واحد طن متري من مكافئ الكربون.

لكن إعادة التدوير له حدود، فيمكن تدوير عدد محدود من المرات لنحافظ على البيئة، حيث أنه في كل مرة نعيد فيها تدوير الورق فإن الجودة تقل، والألياف تكون أقصر من سابقها وأقل ضعفاً وذو هشاشة أكثر.

بشكل عام يمكن إعادة تدوير الورق حوالي 10 مرات قبل التخلص منه نهائياً.

كان هذا مقالنا لليوم حول طريقة صناعة الورق [1] ، نتمنى أن تكون المعلومات قد وصلتكم بأسلس شكل.

اقرأ أيضاً:

دليلك حول تخصص تقنية المعلومات بشكل كامل

المراجع

  1. Paper Production Methods | www.papertr.com
26 مشاهدة