علاج التهاب الحلق في المنزل | تعرّف على أسهل العلاجات الطبيعية المنزلية

علاج التهاب الحلق في المنزل | تعرّف على أسهل العلاجات الطبيعية المنزلية

من المعروف أن التهاب الحلق ليس مرض بحدّ ذاته، بل التهاب شائع يصيب الصغار والكبار ناتج عن أمراض معينة وليس حكراً على فئة عمرية محددة، ولكنه ليس بالتهاب خطير إن تم علاجه. التهاب الحلق هو التهاب ناتج عن إنفلونزا أو التعرّض للبرد الشديد أو نتيجة الانزعاج من أمرٍ ما أو بسبب الحصبة وما إلى ذلك من أمراض عدة تسببه، لذلك سنقدّم لكم علاج التهاب الحلق في المنزل [1]  بطرق سهلة أولية لحين الذهاب إلى الطبيب.

13 علاج لالتهاب الحلق في المنزل

13 علاج التهاب الحلق في المنزل

طرق عديدة لعلاج التهابات الحلق ستجدها في سطورنا الآتية، وذلك من أجل مساعدتك في التخلّص من آلام الحلق أو تخفيفه قدر الإمكان. كما نعلم أن الالتهابات تؤدي إلى انتفاخ في الأغشية الحلقية الرقيقة، لذلك سنطرح عليك  أساليب عديدة تفيدك. تابع معنا.

  • عصير الليمون

إن لليمون فوائد كثيرة تعود على أجسامنا فماذا إذاً لو كان خلاصته! فتناول الليمون أو شرب عصيره أمر مهم جداً في حالات التهاب الحلق، وذلك لاحتواء الليمون على فيتامينات أهمها فيتامين C. بالإضافة إلى أنه يحتوي على مضادات أكسدة تقوّي الجهاز المناعي وتحمي الجسم. لا ننسى أنه يؤدي إلى الإكثار من مادة اللعاب والتي بدورها تعمل على ترطيب الأغشية الرقيقة في الحلق المسماة بالأغشية المخاطية.

  • الكثير من الماء والسوائل

ضرورة المواظبة على شرب الماء أو أي سوائل أخرى بشكل كبير حتى لا يجف الحلق، فإن شرب الماء كثيراً يرطّب الحلق ويجعله طريقاً سالكاً للبلع من دون أي ألم.

  • خل التفاح

كما يعرف أن خل التفاح يتمتّع بطعمه الحامض، وكما أنه يصنّف من مضادات البكتيريا فيقوم بدوره بالحد من تكاثر البكتريا في الحلق، بالإضافة إلى أنه يزيح أي مادة مخاطية ويتخلّص منها ليسهّل عملية البلع، لذلك يستخدم خل التفاح كعلاج لالتهاب الحلق في المنزل.

  • العسل

إن القيام بتناول مقدار قليل من العسل عند التهاب الحلق سيخفف بشكل جيد من الألم الذي ينتابك، كما يمكنك إضافة العسل إلى مشروب دافئ فيطرّي الحلق بشكل كافٍ وطبيعي من دون أي تأثيرات جانبية مقلقة. لا ينصح الأطباء بتناوله للطفل الذي يقل عمره عن سنة.

  • محلول ملحي

التمضمض والغرغرة بالماء والملح، فيعمل شربه على التصدي للبكتريا المؤدية إلى التهاب الحلق، كما يقوم بتخفيف التورم في الأغشية المخاطية في الحلق وينقيه ويحافظ عليه نظيفاً. يمكن بذلك التخفيف من التهاب الحلق بشربه عدة مرات بشكل يومي، ولا يتم ابتلاعه بل بصقه بعد الغرغرة.

  • مرق الدجاج

الكثير ممن يبقى على احتساء الشوربات فقط عند شعورهم بحرقة في الحلق لأنهم لا يستطيعون ابتلاع أي طعام آخر من شدة الألم. وكذلك مرق الدجاج يعمل على تخفيف الحرقة وترطيب الحلق، وخاصةً في أيام الشتاء الباردة.

  • المارشميللو

قطع من المارشميللو كفيلة بترطيب وتنعيم الحلق، كما تخفّف من حدة الألم. إن المارشميللو قطع من الحلوى التي تقدّم في مناسبات أعياد الميلاد حاوية على مادة الجيلاتين، لذلك ننصح مرضى السكر استشارة طبيبهم قبل تناولها لأنها تحتوي على سكريات وذلك يؤدي إلى اضطرابات لديهم.

  • الابتعاد عن المهيّجات

إن كنت مدمن على الدخان، عليك تجنبه أثناء إصابتك بالتهاب الحلق، فإن عدم الابتعاد عنه يؤدي إلى زيادة ألمك بالحلق وجفافه. كما يزيد من سعالك الجاف، علاوةً على ذلك قد تنتقل العدوى لأجزاء أخرى تصل إلى اللوزتين وتؤدي إلى التهابهما. يعتبر أيضاً شم رائحة مواد التنظيف المستخدمة في المنزل عاملاً محرّضاً في زيادة الألم ومن المهيّجات، وكذلك رائحة مواد الطلاء.

  • قسط من الراحة

إن كنت تبحث عن حلاً فعّالاً لعلاج التهاب الحلق في المنزل، عليك بدايةً أخذ قسطاً من الراحة والاستلقاء وتقديم الراحة لجسمك، فيقوى ويساعدك على مقاومة المرض ومكافحة العدوى. إن كان طفلك هو المريض احرص على بقائه في المنزل مدة أقلها يوم واحد.

  • النعناع والزنجبيل واليانسون والقرفة

تحضير النعناع كمشروب متداول جداً ومعروف من أجل علاج السعال الحاد، كما أنه التهاب الحلق قد يرافقه سعال في حالات عدة، بالإضافة إلى ذلك يعمل النعناع على تقليل المواد المخاطية المتراكمة في الحلق لاحتوائه على المنثول. يعتبر النعناع وأمثلته من المضادات المهمة للبكتريا وكذلك الفيروسات. النعناع متواجد في كل منزل مثله مثل اليانسون والزنجبيل والقرفة، لذلك يعتبر علاج لالتهاب الحلق في المنزل.

  • جهاز مرطّب للجو

اقتنِ الجهاز الأمثل لترطيب الجو بالرذاذ، فذلك يؤدي إلى جعل الجو رطباً مما يخفّف عليك حدة الألم والجفاف الذي يطغو على حلقك، كما يقلل من انزعاجك تجاه ألمك وينعش جوّك. علينا النصيحة بأن تعمل على تنظيف الجهاز بشكل يومي إن أمكن حتى لا تتراكم البكتريا أو العفن في أجزاء من الجهاز.

  • صودا الخبز

إن تم خلط صودا الخبر بالقليل من الملح والتغرغر به عدة مرات في اليوم، يؤدي إلى التقليل من التهاب الحلق، كما يقلل التورم في الأغشية المخاطية، فذلك يتصدّى للبكتريا والفطريات.

  • أطعمة سهلة التناول

الحرص على تناول الأطعمة التي تسهّل عملية البلع من جهة، وتعمل على ترطيب الحلق من جهة أخرى، كاحتساء الشوربة، وتناول الأطعمة المطهية بشكل كافٍ. من هذه الأطعمة تناول البطاطا ولكن بهرسها بشكل تام، وكذلك الفاكهة الطازجة الطرية، واللبن، والبيض، بالإضافة إلى السوائل الباردة بعض الشيء. نتبعد بشكل كلي عن الأطعمة الحاوية بشكل كبير على التوابل.

علاج التهاب الحلق في المنزل بالأدوية

علاج التهاب الحلق في المنزل بالأدوية

كما إن أردت أن تتعالج منزلياً بأدوية مضادة حيوية توافق الحالات كافةً دون وصفة طبيب أو استشارته، عليك باتّباع ما يأتي كعلاج لالتهاب الحلق في المنزل.

  • بخاخات تخدّر الحلق

يوجد الكثير من البخاخات الطبية التي تعمل على تقليل حدة الأم والالتهاب في الحلق بشكل ملحوظ. من هذه البخاخات بخاخ الليدوكائين ويكتب بالإنجليزي Lidocaine، فيمكنك استخدامه من تلقاء نفسك من أجل تخفيف التهاب الحلق.

  • مضادات حيوية للالتهاب

تستطيع تناول المضادات الحيوية كعلاج لالتهاب الحلق في المنزل على أن تكون غير ستيرويدية. الأكثر شهرةً وتداولاً بين هذه المضادات التي تعمل على معالجة الحلق بشكل جيد الإيبوبروفين ويدعى بالإنجليزي Ibuprofen، وكذلك الشهير الأسبرين [2] ويكتب بالإنجليزي Aspirin. ننصح بالحذر في إعطاء الصغار والمراهقين مضاد الأسبرين بفترة التعافي من الجدري المعروف بجدري الماء أو أي مرض آخر كإنفلونزا وما إلى ذلك. السبب فيما ذكرناه أن الأسبرين يسبب ولكن بندرة إصابة الأطفال بمتلازمة راي، لذلك يجب الحذر والحيطة.

حالات لالتهاب الحلق تستوجب زيارة الطبيب

حالات لالتهابات البلعوم تستوجب زيارة الطبيب

هناك أمور عديدة إن بدت تظهر عليك بشكل ملحوظ، لا ينفعك علاج التهاب الحلق في المنزل. يجب عليك في هذه الحالات زيارة الطبيب واستشارته بالعلاج الأمثل لحالتك، لذلك سنقدّم إليك الآن أهم الأعراض التي تستوجب عليك زيارة الطبيب المختصّ [3] :

  • الشعور في ضيق بالتنفس، أي تتنفس بشكل غير مريح وغير عادتك الطبيعية.
  • المعاناة بارتفاع في درجة حرارة الجسم. أي درجة حرارتك أكثر من 38 درجة مئوية، وبذلك تكون حمّى.
  • عدم القدرة على بلع أية نوع من الأطعمة، وكذلك صعوبة في سلوك السوائل.
  • قساوة في الرقبة عند الحلق، وظهور ورم ملحوظ.
  • التألم من الأذن، فبذلك تكون مصابة بالالتهاب بالعدوى.
  • عدم الراحة في التحدّث. أي لا تقوى على فتح فمك بشكل جيد أو تحريك فكك.
  • المعاناة من وجود آلم في مفاصل وعظام الجسم.
  • بدء ظهور دم في البلغم، أو أثناء السعال في اللعاب.
  • زيادة مدة التهاب الحلق عن سبعة أيام.

عزيزي القارئ إن ظهور أحد الأعراض المدرجة آنفاً، يتطلب منك مراجعة الطبيب المختص لتشخيص حالتك بشكل سليم وصحي وإعطائك الدواء المناسب لك.

أهم الأسئلة الشائعة حول علاج التهاب الحلق في المنزل

1- ما هو المشروب الذي يعالج التهاب الحلق؟

طرحنا لك في مقالنا في السطور السابقة عدة مشروبات تساعدك على التخفيف من حدة ألم الحلق. من هذه المشروبات، النعناع، والزنجبيل، واليانسون، وغيرها الكثير. كما ذكرنا لك احتساء الشوربات على وجه الخصوص مرق الدجاج، وكذلك شرب سوائل باردة نوعاً ما.

2- ما الذي يهيج التهاب الحلق؟

عوامل عدة التعرّض لها يؤدي إلى تهيج التهاب الحلق وزيادة في الألم، مثل الاستمرار في الدخان، أو استنشاق رائحة المنظّفات المنزلية، أو مواد الطلاء.

وبهذا عزيزي نكون قد قدّمنا لك الفائدة والمعلومات الكافية حول علاج التهاب الحلق في المنزل. كما تم ذكر الحالات التي تستوجب زيارة الطبيب عند التهاب الحلق الشديد، لذلك نأمل أن تتبع هذه الإرشادات وتطبّقها في حال كنت تعاني من التهاب بالحلق، وإن كان لديك أي استفسار حول ذلك راسلنا عبر صندوق التعليقات في الأسفل. وألف عافية!

اقرأ أيضاً:

فوائد حجر الفيروز الروحانية والعلاجية | معلومات لا تُصدّق!

159 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.