كيف ينتقل مرض الايدز بين شخص و أخر؟

كيف ينتقل مرض الايدز بين شخص و أخر؟

يعتبر مرض الإيدز من الأمراض الفتاكة، التي تؤول بضحاياها إلى الموت المؤكد، بسبب أن العلماء إلى الساعة لم يستطيعوا التوصل إلى علاج ناجع، و كل العقاقير التي تمخضت عن الدراسات المطولة، لم تكن إلى في إطار تخفيف الأعراض و فوعة المرض، و بالتالي إطالة عمر المريض قدر الإمكان، لذلك يمكن القول أنّ الوقاية هي السلاح الأول و الأخير في مواجهة الإيدز، و عليه هذا ما دفع الكثيرين للتساؤل عن كيف ينتقل مرض الايدز، و عن سهولة انتقاله؟ و نحن بدورنا في هذا المقال سنعمل على الإجابة عن كل الاستفسارات المطروحة، فتابع المقال حتى النهاية، لتحصل على الإجابات الشافية.

كيف ينتقل مرض الايدز؟

كيف ينتقل مرض الايدز

لمعرفة كيف ينتقل مرض الايدز، يجب عليك بدايةً أن تعرف الفيروس المتهم بإحداث هذا المرض الخطير، و أين يتواجد في جسم الإنسان، لهذا نقول أن الفيروس المسبب للإيدز يدعى اختصاراً ب HIV، و هو يعرف بالعربية بفيروس نقص المناعة البشري المكتسب، و قد جاءت هذه التسمية لكونه يصيب جهاز المناعة للإنسان، و يجعل منه عاجزاً عن أداء دوره الطبيعي، مما يجعل الجسم في مهب الإصابة بكل أنواع الإنتانات و الأورام، أما عن كملة “مكتسب” فهي جاءت لتميزه عن نقص المناعة الوراثي. أما عن أماكن تواجد الفيروس في جسم الإنسان، فهو يتواجد في الدم و بعض السوائل الأخرى من مثل المفرزات المهبلية، و السائل المنوي للرجل، و بالتالي هذا ما يجعله من الأمراض المنقولة جنسياً، و يجعل من عملية انتقاله صعبة مقارنةً مع الإنفلونزا مثلاً التي تنتشر في زفير المصاب إلى هواء الغرفة.

أما عن تفاصيل كيف ينتقل مرض الايدز إلى الإنسان، فنورد بخصوص هذا التساؤل التفاصيل التالية:

أولاً: السوائل التي تحتضن فيروس نقص المناعة البشري

لمعرفة كيف ينتقل مرض الايدز، يجب عليك أن تكون على دراية بأن فيروس ال HIV، يتواجد في كل من سوائل الجسم التالية [1] :

  1. الدم
  2. المني
  3. مفرزات المهبل
  4. بطانة فتحة الشرج
  5. حليب الثدي

ثانياً: الطرق الرئيسية التي تتوسط نقل فيروس الHIV

بعد أن تعرفنا على السوائل التي يتواجد فيها فيروس الإيدز، نستطيع أن نستشف الطرق، التي تكون مسلك لانتقال الفيروس من خلالها، و هي كالتالي:

  1. على اعتبار أن فيروس الإيدز يتواجد في الدم، و بالتالي يُجزم بأنّ الفيروس يمكن أن يصل عن طريق المحاقن و الإبر الملوثة، و الشاهد على ذلك، هو تفشي الإيدز في المجتمعات التي تكثر فيها المخدرات، نتيجة تشارك المحاقن بين أكثر من شخص.
  2. كما أنّ الإيدز من الممكن أن ينتقل عن طريق الجروح أو القرحات، التي من الممكن أن تتواجد على الجلد.
  3. أخيراً يكون الطريق الرئيسي الذي يحمل الإجابة عن كيف ينتقل مرض الايدز، هو بطانة المهبل، و الشرج، الأعضاء التناسلية عند الرجل، و كذلك لا يستثنى الفم و بطانة العينين.

ثالثاً: كيف ينتقل مرض الايدز و يتفشى بين الأشخاص

بعد أن كنا قد أوضحنا السوائل التي تحتضن فيروس الإيدز، و ما هي أبرز الطرق التي تتوسط عملية الانتقال، حري بنا الآن أن نناقش كيف ينتقل مرض الايدز بين شخص و أخر، بمعنى ما هي أبرز الأفعال و الممارسات التي تشكل جسر عبور للإيدز [2] .

  1. ممارسة الجنس بمختلف أشكاله(الجن المهبلي أو الجنس الشرجي) مع إنسان مصاب، يكون الطريق الرئيسي للإصابة بفيروس الإيدز.
  2. مشاركة الإبر و المحاقن مع شخص مصاب، و ذلك بغرض إيتاء بعض الأدوية حقناً، أو المخدرات.
  3. من الأم إلى طفلها، و ذلك ممكن أثناء مرحلة الحمل، أو الولادة أو حتى الرضاعة الطبيعية، إلا أنّه و بفضل التقدم العملي على صعيد العاج و الوقاية من الإيدز، أصبح بالإمكان الحد من انتقال الإيدز بهذا الشكل.

رابعاً: طرق نادرة لانتقال مرض الإيدز

ما تقدم من توضيح ل كيف ينتقل مرض الايدز، يمكن اعتباره الطرق الأكثر شيوعاً و تسبباً بانتقال الفيروس بين البشر، إلا أنّه في واقع الحال توجد طرق أخرى غير التي ذكرت، يمكن اعتبارها أقل احتمالاً لنقل العدوى، إلا أنّها لا تبرء من التهمة. و هذه الطرق هي:

  1. الجنس الفموي، و ذلك نظراً لاحتمال وجود جروح أو قرحات داخل الفم، تكون منفذ لدخول الفيروس.
  2. التقبيل الحار، و ذلك مشروطاً في حال امتلاك أحد الأشخاص المصابين لقرحات أو جروح في الفم أو اللثة.
  3. من الممكن لأي عملية وخز عرضية بمحقن ملوث، دون الإيتاء الكامل، أن تكون سبباً وراء انتقال الإيدز. و هذا ما قد يلاحظ في الأوساط الطبية، و بين العاملين في مجال الرعاية الصحية.
  4. في البلدان التي تقل فيها الرقابة على سلامة أكياس الدم في بنك الدم، و التي تغفل عن إجراء كامل الفحوص على الأعضاء التي يتم التبرع فيها، نجد أنّ كلاً من الدم، و الأعضاء المنقولة تكون سبباً وراء الإصابة بالإيدز.
  5. من الأشكال النادرة للانتقال، إلا أنّه يجب ذكرها للأمانة العميلة، هي تناول طعام ممضوغ سلفاً من شخص مصاب. إذ يحتمل أن تكون هناك بعض الجروح أو القرحات في الفم تنز دماً، يكون حاملاً للفيروس.
  6. العض، و ذلك في حال نفوذ الأسنان للجلد، أو ملامسة دم المصاب.
  7. الأدوات التي تستخدم في محلات الوشوم، و ذلك بألية تحاكي مشاركة معدات الحقن و الإبر الملوثة.

الطرق التي يستحيل أن ينتقل من خلالها مرض الإيدز

كيف ينتقل مرض الايدز

قد يتعرض المصاب بمرض الإيدز إلى الاستهجان و الرفض الاجتماعي، و ذلك نظراً لما يبثه من حالة تخوف و ذعر لعائلته، و للمحيطين من حوله، لا سيما لأولئك الجاهلين بكيف ينتقل مرض الايدز، فبعد استبعاد كل الطرق السابقة، يكون التعامل مع مريض الإيدز أمناً، و استطراداً في ذكر السوائل و الطرق التي تكون بريئة في نقل عدوى الإيدز نذكر [3] :

  1. لا ينتقل مرض الإيدز عبر اللعاب أو الدموع أو البول و البراز. و ذلك كله مشروطاً بعد اختلاط الدم مع السوائل المذكورة.
  2. السعال و العطاس و رذاذ اللعاب الذي يكون أحياناً عن الكلام.
  3. أواني الطعام، و الأغراض الشخصية للمصاب كالمناشف أو الفراش. و طبعاً يستثنى من ذلك أداوت الحلاقة و غيرها من الأدوات التي ممكن أن تتلوث بالدم.
  4. لا تتهم الحشرات أو الحيوانات بتسبب بنقل الإيدز بين البشر.
  5. من المستحيل أن تكون الإصابة عن مشاركة شخص مصاب ببركة سباحة.
  6. كرسي المرحاض.
  7. المصافحة أو المعانقة.
  8. الأنشطة الجنسية التي لا تشتمل على تبادل سوائل الجسم.

 

في الختام نشير إلى أنّه بالإمكان أن يعيش مريض الإيدز بشكل طبيعي بين عائلته، شريطة أن يأخذ الحيطة و الحذر بما تقدم من سبل تتهم بنقل العدوى، كما أنّه تجدر الإشارة إلى أن تناول الأدوية الموصوفة و مضادات الفيروسات الحديثة، قد تقلل إلى حد بعيد من تطور المرض، و تبقي الحمل الفيروسي ضمن الحدود المسيطر عليها، و بالتالي هذا يساعد أيضاً في الحد من انتقال العدوى.

اقرأ أيضاً:

اقرأ كيف ينتقل مرض السيدا AIDS

 

المراجع

  1. What body fluids transmit HIV? | www.cdc.gov
  2. How is HIV passed | www.cdc.gov
  3. Ways HIV is Not Transmitted | www.cdc.gov
9 مشاهدة