ممنوعات للحامل في الشهر السادس

ممنوعات للحامل في الشهر السادس

يعتبر الحمل فترة حساسة للمرأة ويجب عليها اتباع بعض العادات الصحية بما يخص الأنشطة اليومية والتغذية الجيدة، ومع تقدم الأشهر خلال الحمل يصبح الشهر السادس في مرحلة نهاية الثلث الثاني لهذه الفترة. وسيتناول مقالنا ممنوعات للحامل في الشهر السادس [1] بشكل مفصل ودقيق مع أهم النصائح للحامل في هذه الفترة.

تطورات الجنين في الشهر السادس من الحمل

تطورات الجنين في الشهر السادس من الحمل

عندما تصبحين في الشهر السادس من الحمل لا بد وأن هنالك الكثير من التغيرات التي تطرأ على جسدك. فتلاحظين أن وزنك قد زاد بشكل ملحوظ وقد برز بطنك للأمام مع الإحساس بآلام متفاوتة الشدة في الظهر، كما قد تظهر عليك أعراض تعب متزايدة عن الأشهر السابقة مع بعض اضطرابات الهضم. بالإضافة إلى ذلك فإن حجم الجنين يصبح أكبر وتتكون أعصاب جسده الصغير وأجفانه ورئتيه، ويصبح قادراً على الإحساس بحركتك وكلامك وشعورك والتفاعل معك عن طريق الحركة أو الركل. كما تتطور لدى الجنين في هذه المرحلة بضع أنواع الحركات كحركة اليدين وفتحها وإغلاقها.

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالأدوية والمكملات الغذائية

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالأدوية والمكملات الغذائية

في هذه الفترة الحاسمة من الحمل من الموصى به من قبل الأطباء أن هنالك بعض أنواع الأدوية التي يجب تجنبها وخاصةً في الشهر السادس. فهي قد تسبب تأثيرات جانبية سلبية على الجنين كظهور تشوهات خلقية له أو مشاكل عامة في النمو.

ومن بين الأدوية التي ينصح بتجنبها في الشهر السادس من الحمل الأدوية المضادة للاكتئاب. تشمل عادةً الأدوية التي تحتوي على مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية (SSRIs). حيث أن هذه الأدوية قد تزيد من خطر حدوث تشوهات خلقية لدى تشكل الجنين. بالإضافة إلى ذلك المسكنات القوية التي تضم بعض الأدوية التي تحتوي على مركبات مثل الأيبوبروفين، والتي قد تسبب زيادة خطر انغلاف الشرايين في قلب الجنين، مما يؤثر على وظيفته القلب لديه. وبشكل عام من الأفضل استشارة الطبيب المختص لتحديد البدائل الآمنة في حالة أدوية الاكتئاب أو الأدوية المسكنة.

أما بالانتقال إلى المكملات الغذائية فقد يوصي الطبيب المتابع لحالة الأم بتناول بعض المكملات الغذائية في الشهر السادس من الحمل، وذلك بحسب احتياجها لهذه العناصر والفيتامينات والمعادن. ولكن يجب الانتباه إلى أن هذه المكملات لا تعتبر بديلاً صحياً عن المصادر الطبيعية الغنية بالفيتامينات والمعادن، والإكثار من هذه المكملات من الممكن أن يسبب نتائج عكسية تؤثر بشكل مؤكد على صحة الجنين ونموه الصحي.

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالتدخين والكحول

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالتدخين والكحول

من المهم جداً خلال كافة فترات الحمل الابتعاد بشكل تام عن المشروبات الكحولية والتدخين. فهي من العوامل الخطيرة جداً على صحة الجنين وتعد من أهم ممنوعات للحامل للشهر السادس. فالتبغ يحتوي على مجموعة كبيرة من المواد السامة والمسرطنة التي تنتقل للجنين عن طريق الدورة الدموية للأم. ويؤدي التدخين خلال فترة الحمل إلى انخفاض تدفق الأكسجين إلى الجنين وأيضاً ارتفاع نسبة غاز الكربون الموجودة في الدم. ومن شأن ذلك أن يضعف نمو الجنين وتطور أعضائه بشكل سليم. كما يمكن للأمراض المتعلقة بالتشوه الخلقي أن تظهر بنسبة أكبر للأمهات المدخنات.

وأيضاً من ناحية أخرى فالمشروبات الكحولية تعتبر خطراً جدياً على صحة الجنين. فمن الممكن امتصاص الكحول مباشرةً من الدورة الدموية للأم إلى الدورة الدموية للجنين. والاستهلاك المفرط للكحول يؤدي إلى مشاكل جسيمة في التطور العقلي والجسدي للجنين، بالإضافة إلى إمكانية حدوث مشاكل في الجهاز العصبي المركزي وتأخر النمو.

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالأطعمة والمشروبات

ممنوعات للحامل في الشهر السادس كالأطعمة والمشروبات

على الرغم أن الحامل تحتاج إلى غذاء غني بجميع العناصر الضرورية لنمو الجنين بشكل صحي في كافة فترات الحمل، فإن هنالك أصناف معينة من الأطعمة التي ينبغي على الأم الحامل تجنبها في الشهر السادس. ونذكر من تلك الأطعمة الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الزئبق مثل سمك التونا الأبيض أو الماكريل أو سمك السيف. فالزئبق يعد عنصر عالي السمية وتناوله من خلال تناول الأسماك في هذه الفترة من الحمل قد يسبب تشوهات لدى الجنين وخاصة في الجهاز العصبي لديه.

بالإضافة إلى ذلك يجب أن تمتنع الأم عن تناول اللحوم غير المطبوخة تماماً أثناء الشهر السادس من الحمل. كاللحوم التي يمكن تناولها نيئة أو الغير مطبوخة جيداً مثل لحم البقر أو لحم الدجاج. حيث أن هذه الأطعمة قد تحتوي على بكتيريا مثل الليستيريا والسالمونيلا، والتي يمكن أن تتسبب في الإصابة بالتسمم الغذائي وبالتالي ضرراً بصحة الجنين.

أما بالنسبة للمشروبات الممنوعة خلال الشهر السادس من الحمل فهي تشمل جميع المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالقهوة والشاي والصودا والشوكولاتة والمشروبات الغازية الأخرى. حيث يعتبر الكافيين منبهاً عصبياً ومدراً للبول وقد يؤثر على النوم الصحي للأم وعلى نمو الجنين. وبالتالي ينصح بتقليل استهلاك الكافيين أو استبدال المشروبات التي تحتوي عليه بمشروبات خالية من الكافيين.

أهمية الرياضة للحامل في الشهر السادس

أهمية الرياضة للحامل في الشهر السادس

إن ممارسة النشاط البدني الصحي والرياضة المناسبة في الشهر السادس من الحمل أمراً ضرورياً لصحة الأم والجنين. فأولاً وقبل كل شيء تساعد التمارين الرياضية المنتظمة في تعزيز اللياقة البدنية للأم الحامل وتخفيف التعب عنها. كما يساهم النشاط البدني في تعزيز تدفق الدورة الدموية للأم في الشهر السادس من الحمل وتحسين عملية التنفس وزيادة نسبة الأكسجين مما يعزز صحة الجنين خلال نموه في هذه الفترة. كما تعتبر الرياضة المناسبة وسيلة فعالة للتحكم في زيادة الوزن الطبيعي أثناء الحمل. وبشكل عام يمكن للتمارين الخفيفة مثل المشي والسباحة واليوغا أن تكون مفيدة في حرق السعرات الحرارية الزائدة والحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية للأم الحامل.

ومع ذلك ينبغي أن تتم ممارسة النشاط البدني والرياضة تحت إشراف الطبيب المشرف على الحمل. حيث أنه قبل البدء بأي نشاط بدني جديد ينبغي تحديد النشاط الذي يناسب الأم الحامل وحالتها الصحية. فقد يوصي الطبيب في بعض الحالات بتجنب بعض الأنشطة التي قد تكون ضارة في هذه المرحلة، مثل الرياضات عالية الإجهاد أو الرياضات التي تنطوي على خطر التصادم.

نصائح هامة للأم الحامل في الشهر السادس

نصائح هامة للأم الحامل في الشهر السادس

بعد أن تطرقنا لأهم ممنوعات للحامل في الشهر السادس من الحمل. سنتناول عدداً من النصائح [2] العامة والهامة لصحة الأم والجنين خلال هذه الفترة والتي يعد الالتزام بها ضرورياً بحسب آراء أطباء مختصين بالحمل والتوليد. إليك أهم هذه النصائح:

  1. ينبغي على الأم الحصول على الراحة في هذه الفترة فهي تحتاجها بسبب تطورات الجنين الكبيرة وزيادة التعب والإجهاد المطبق على جسدها.
  2. من المهم الحصول على نظام غذائي غني بالفيتامينات والمعادن والألياف الغذائية والتي تساهم في التطور السليم للجنين وأجهزته المختلفة.
  3. تجنب رفع الأثقال الثقيلة أو إجهاد الجسم بشكل زائد، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة الضغط على الرحم والتسبب في تعب العضلات والآلام.
  4. الحفاظ على صحة البشرة عن طريق ترطيبها بمرطبات ثقيلة مثل تلك التي تحتوي على زيوت طبيعية وفيتامين E لتخفيف من علامات التمدد نتيجة زيادة حجم الجنين في بطن الأم.

أهم الأسئلة الشائعة عن ممنوعات للحامل في الشهر السادس

ممنوعات للحامل في الشهر السادس

1. ما الذي يضر الجنين في الشهر السادس؟

يجب على الأمهات الحوامل وخاصةً في الشهر السادس الامتناع عن تناول الأطعمة النيئة كاللحوم الباردة والسمك والجبن الطري والبيض غير الناضج، كما يوصي الأطباء بتجنب الوقوف لمدة طويلة لمنع ظهور دوالي الحمل في القدمين والساقين.

2. كم وجبة للحامل في الشهر السادس؟

من المعروف في فترة الشهر السادس من الحمل أن تناول ثلاث وجبات رئيسية للأم يعد مثالياً، بالإضافة إلى 2-3 وجبات خفيفة كالفاكهة المجففة والفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن الهامة لصحة الأم والجنين.

3. هل اكل التمر في الشهر السادس من الحمل مضر؟

على العكس تماماً، فالتمر يعد من الفاكهة المجففة الطبيعية الغنية بالكالسيوم والحديد والعديد من الفيتامينات الأخرى. وهو يساعد على تقوية عضلات الجنين والجهاز العصبي لديه، كما أنه يسهم في بناء عظام قوية ويحمي الأم من عوز الفيتامينات والمعادن.

في النهاية يجب على كل حامل أن تدرك أهمية الرعاية الصحية الشاملة واتباع التوجيهات الخاصة خلال الشهور الأخيرة من الحمل، وخاصةً في الشهر السادس. فهذه المرحلة الحاسمة تشهد تطورات هامة في جسم الأم والجنين، وتتطلب اهتماماً وحذراً خاصَين.

اقرأ أيضاً:

افضل وقت لعمل اختبار الحمل | و ما هي أنواع تحاليل الحمل

المراجع

  1. www.healthline.com | Things to Avoid During Pregnancy
  2. www.mustelausa.com | Tips For A Successful 6th Month Of Pregnancy
145 مشاهدة
error: Content is protected !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى توقيف مانع الإعلانات حتى تتمكن من تصفح محتوى الموقع بشكل سليم.